في إطار جهوده المستمرة لتشجيع الأطفال على تنمية وتطوير قدراتهم الاجتماعية والإبداعية، وتعزيز الثقة بالنفس، يُنظّم مركز وحضانة "بساتين" التابع لنادي سيدات الشارقة مجموعة من الأنشطة والفعاليات التعليمية والترفيهية الممتعة بعد انتهاء اليوم الدراسي.

ويحمل برنامج الأنشطة شعار "معاَ نلعب، ونتعلم، ونكبر"، ويستهدف الأطفال الذين تتراوح أعمارهم من 2-5 أعوام، موفراً لهم فرصة استكشاف العديد من المواضيع المختلفة التي تتمحور حول العلوم، والبيئة، والأعمال الخيرية، خلال شهري مايو ويونيو. 

وفي شهر مايو، تتيح الفعاليات التي تحمل عنوان " رحلة في أعماق البحر" الفرصة للمغامرين الصغار للتعرف على خطوات سرطانات البحر، وعد الأسماك، بالإضافة إلى صنع قناديل البحر، وباقة من الأنشطة التي تساعدهم في التعرف على الحياة البحرية، وتعلم المهارات الأساسية في الرسم والحساب والتعبير بمرحلة ما قبل الكتابة.

وتتضمن الفعاليات أيضاً تجربة ثانية تحمل عنوان "أنا الصغير اللطيف"، يبني الأطفال فيها مهارات اللباقة، ويعززون ثقتهم لإلقاء التحية على الأشخاص المحيطين بهم، كقول عبارة "صباح الخير" لشخص يستخدم المصعد معهم، ومساعدة عائلاتهم في أغراض البقالة، بالإضافة إلى تعلم إغلاق صنبور الماء أثناء تفريش أسنانهم، وصنع الزهور لأصدقائهم.

وأكد رفعت خان، استشاري تنمية الطفل في "مركز وحضانة بساتين" أن: "هذه المجموعة الفريدة من الأنشطة تعكس رؤية المركز في تنمية الطفل وتطوره، باعتبارها من أهم العوامل التي تساعد الأطفال على النجاح، وبلوغ أهدافهم، وتحقيق أحلامهم، وهذا ما نقوم به في (بساتين)، كما أننا ملتزمون بتوفير بيئة تحقق أعلى معايير السلامة والأمان والسعادة، بهدف تشجيعهم وتحفيزهم، وتعزيز ثقتهم بأنفسهم، وغرس روح المسؤولية والاعتماد على الذات في نفوسهم".

وفي شهر أغسطس، يتعلم الصغار موضوعاً مهماً هو "الكرم"، من خلال فعالية "أسبوع فعل الخير - لنتعلُّمْ معاني الخير والعرفان "، أما في تجربة "حديقة العطاء"، يقوم الأطفال بزراعة مجموعة من النباتات لمساعدة الفقراء، كما يشاركون في حملة للتبرع بالكتب، حيث يتبرعون بكتبهم المفضلة إلى جمعية خيرية محلية،  كما ينفذون مشاريع فنية ضمن مجموعات تُركز على فكرة العرفان والامتنان، وكيفية إسداء المعروف ومساعدة المسنين. 

ولتعزيز وعي الصغار بأهمية الحفاظ على البيئة، سيتعلمون تصميم الأشياء من المواد المعادة التدوير، وينظفون حديقة الحضانة ، ويقرؤون قصصاً ممتعة عن قيم الشكر والامتنان من خلال الحروف الهجائية، بالإضافة إلى صنع بطاقات التهنئة للأشخاص الذين يحتاجون إلى المساعدة.

أما الباقة الثانية من أنشطة شهر يونيو، التي تحمل عنوان "سحر ألوان قوس قزح"، فتتيح للأطفال صنع الملصقات الملونة، واستكشاف العلوم، ويلتزم مركز "بساتين" بتعزيز نطاق التعلم والتنمية والتطور لجميع أطفاله، من خلال توفير الرعاية الفائقة والوسائل التعليمية الحديثة في مرحلة الطفولة المبكرة، ويتبنى منهاجاً دراسياً يلبي مختلف احتياجاتهم الجسدية والفكرية والاجتماعية والعاطفية والثقافية خلال جميع مراحل نموهم المختلفة.

ويهدف مركز "بساتين" إلى تقديم الخدمات والرعاية وفق أعلى المعايير في دولة الإمارات العربية المتحدة خلال مرحلة ما قبل المدرسة، وتقديم خدمات عالية الجودة لجميع اللأطفال الأعضاء وغير الأعضاء، وتوفير بيئة صحية وآمنة، يتعاون فيها اللأطفال وأولياء الأمور والمعلمون لتعزيز التنمية الشاملة لكل طفل بما يضمن نموه وازدهاره، كما يتبنى المركز المناهج التي تعكس البيئة متعددة الثقافات في مرحلة الحضانة.

يشار أن نادي سيدات الشارقة، أحد مؤسسات المجلس الأعلى لشؤون الأسرة، دأب منذ تأسيسه عام 1982 على توفير مرافق وأنشطة ترفيهية وثقافية للسيدات والأطفال. وينظم باستمرار مجموعة من الفعاليات والأنشطة التي تدعم شؤون المجتمع والفنون والصحة، إضافة إلى الفعاليات الخيرية، والمحاضرات، والبازارات، والمعارض، والماراثونات، والندوات، والملتقيات بشتى أنواعها.