أكّدت "الغرفة التجارية العربية البرازيلية" (ABCC) مشاركة الجناح البرازيلي في دورة العام من "معرض بيوتي ورلد الشرق الأوسط 2017"، الحدث التجاري العالمي الأكبر من نوعه المخصّص لمنتجات الجمال والشعر والعطور والرعاية الشخصية في المنطقة، والمقرّر أن يقام في الفترة من 14 إلى 16 مايو/أيّار الجاري في مركز دبي التجاري العالمي. وتأتي هذه المشاركة ثمرةً للتعاون الوثيق بين الغرفة و"الرابطة البرازيلية لمستحضرات التجميل وأدوات الزينة وصناعة العطور" (ABIHPEC) لاستضافة 39 من كبرى الشركات البرازيلية المتخصّصة في المجال ضمن منصة موحّدة تمتد على مساحة 507 أمتار مربّعة. كما سيتخلّل الحدث مشاركة ثلاث شركات برازيلية أخرى بشكل مستقل خارج الجناح.

وبلغت قيمة الصادرات البرازيلية من أدوات الزينة والعطور ومستحضرات التجميل إجمالي 15.3 مليون دولار أمريكي للعالم العربي خلال العام الماضي، بمعدّل نمو سنوي مركّب قدره 8.4 بالمائة بالمقارنة مع العام 2011. وجاءت المملكة العربية السعودية في مقدّمة الأسواق الأكثر استيراداً لهذه المنتجات في المنطقة، بواقع 5.8 ملايين دولار، تليها الإمارات العربية المتّحدة بـ 5.2 مليون دولار، والعراق بـ 1.1 مليون دولار، لتستحوذ ثلاثتها على إجمالي 78 بالمائة من إجمالي الصادرات البرازيلية إلى المنطقة. وتتمثّل أهم المنتجات التجميلية المصدّرة من البرازيل إلى العالم العربي في منتجات العناية بالشعر بقيمة 13.4 ملايين دولار، تليها منتجات العناية الفموية بـ 1.2 مليون دولار.

وقال الدكتور ميشيل حلبي، الأمين العام والرئيس التنفيذي لـ "الغرفة التجارية العربية البرازيلية": "تعد البرازيل ثالث أكبر سوق لمنتجات الرعاية الشخصية في العالم، بما في ذلك العطور ومستحضرات التجميل، وسط توقّعات بأن تواصل الدولة تحقيق المزيد من النمو والتوسّع في الأسواق العالمية من خلال محفظتها الواسعة من المنتجات الرائدة وعالية الجودة. وتكتسب منتجات الرعاية الشخصية البرازيلية اهتماماً متزايداً وشعبية واسعة في أسواق الشرق الأوسط حالياً بالنظر إلى الإقبال المتنامي على مستحضرات التجميل الحلال، ونؤكّد في "الغرفة التجارية العربية البرازيلية" التزامنا بتقديم الدعم الكامل لقطاعات المنتجات التجميلية في البرازيل وتمكينها بالمقوّمات والإمكانات اللازمة للاستفادة المثلى من الفرص المتاحة في المنطقة العربية. ونحن على ثقة تامة بأن المشاركة البرازيلية الواسعة في دورة العام من "معرض بيوتي ورلد الشرق الأوسط" ستشكّل منصةً ممتازةً للتواصل المباشر مع المورّدين والموزّعين الإقليميين وترسيخ الحضور البرازيلي في سوق التجميل العربي."

وتمثّل هذه المشاركة المرتقبة استدلالاً واضحاً للمكانة الريادية التي تتبوأها البرازيل في مصاف أهم الدول المصدرة لمنتجات التجميل على الخارطة العالمية، حيث تشير التقارير الأخيرة إلى أن "بيوتي كير البرازيل" (Beautycare Brazil)، المشروع الذي جرى تأسيسه في العام 2001 تحت إدارة "الرابطة البرازيلية لمستحضرات التجميل وأدوات الزينة وصناعة العطور" بالشراكة مع الوكالة البرازيلية المستقلة لترويج التجارة والاستثمار "أبيكس برازيل"، صدّر ما قيمته 618.5 مليون دولار أمريكي من منتجات الرعاية الشخصية إلى 100 وجهة عالمية خلال العام الماضي. ومن جهة أخرى، وصل حجم الصادرات العربية من منتجات التجميل إلى 5.5 مليون دولار أمريكي خلال العام 2016، في نمو سنوي مركّب بنسبة 9.1 بالمائة بالمقارنة مع العام 2011.