الصداقه كلمة متشعبة المعاني تندرج تحت مسمياتها كثير من الاحتمالات , الصحيحة منها والخطأ ويتوقف عند قطارها ركاب كثيرون يحتاجون لكثير من التفكير وقليل من الراحة فعندما نتحاور مع فكرنا في موضوع الصداقة بين الجنسين هنا تنهال علينا آلاف التساؤلات والتناقضات والمسميات كثير من الشباب والشابات من يسأل :

هل هي حلال وفي أي حدود ؟؟؟ وما هي الشروط ؟؟؟؟

أم حرام ؟؟ ما هو الصح والخطأ فيها ؟

هناك من الشباب والشابات ينظرون لها من منطلق الدين والشرع والحرام فمازالت عبارة " الصداقة بين الجنسين " تواجه بتحفظات واعتراضات كثيرة من علماء ودعاة الإسلام , لارتباطها بكثير من التجاوزات السلوكية والأخلاقية بينما يؤكد علماء ومفكرون إسلاميون (( وعلى مسؤليتهم )) ان الإسلام لا يرفض الصداقة المنضبطة بقيم وآداب الإسلام فالإسلام دين واقعي ويحث على الآلفة والتراحم بين كل أفراد المجتمع من رجال ونساء ولا يمكن آن يعيش كل جنس في عزلة عن الجنس الآخر ،، بإعتقادي انه يمكن ان تنشأ صداقة بين الرجل والمرأة فأنهما غير معصومين و لا يمكن ان نحرز ما ذكرته من صداقة حقيقة بدون اطماع وما اى ذلك فأنها وان نشأت على اساس جيد فأنهم ينجرون الى ما لا يحمد عقباه فيما بعد (الشيطان شاطر مثل ما يقولون ) وفي وقتنا هذا وقت المغريات والمكائد لا يمكن الامان لأحد ،، الافضل ان يختار الرجل او المرأة اصدقائهم من ابناء جنسهم

و لا اتصور ان احد من العلماء اجاز هكذا صداقات ؟؟؟ إليكم تجربة مر بها أحد الأشخاص وساعرضها عليكم لتعلموا ما معني الصداقة البرئية بالواقع لكي لا تحكموا بالخطأ علي بعض البشر ......

الصداقة البريئة خالية من اي أغراض صداقة طاهرة ونقية صداقة بداخلها حب وأخوة ليس شرط صداقة رجل بأمراة بأن تكون بهدف او غرض ما ،، في حياتنا أشخاص نتقابل معاهم عن طريق الصدفة او يجمعنا بهم مواقف او عمل لم نكن نعلم عنهم شئ ما ولا هم يعلموا عنا شئ لكن قلوب ألتقت  وارتبطت ببعضها البعض ،، قابلتني تجربة بالحياة كان لها أربع شخصيات رجل وثلاث أناث جمعهم عمل وبعد ذلك أصبحوا أصدقاء وتربطهم جميعا صداقة بريئة وأخوة لبعضهم البعض سأروي لكم عن كل شخصية بعض الكلمات والعبارات لنتعلم جميعا أن ليس كل معرفة رجل بأمراة هدف ومصلحة سأكتب عن كل شخصية من الأربع شخصيات مميزات وعيوب وما استفاده كل شخصية من الآخري وما الانطباع المأخوذ عنهم كان ( س) أنسان محترم وخلوق  جدا مهذب كان للاناث الثلاث الاخ ، السند ، القدوة ، كان أنسان راقي وجديد لكل انسانة من البنات كان يحميهم ويحرصهم وينصحهم مثل الأخ الكبير لأخواته الصغري كان يري في كل شخصية من الإناث مميزات وعيوب غير الآخري كان أمل لهم أن دنينا مازالت بخير وبها رجال محترمين كان في البداية أنسان غامض لهم لانه يتعامل بحرص شديد أن تفهم أي شخصية من الإناث اهتمامه أحساس أخر ومن شده احترامه لهم ولنفسه كان في بعض الأوقات يقول أنتم اخواتي واعتز بكم وبصداقتكم  ،، جمعتهم مواقف كثيرة ضحك وفرح وحزن وزعل لكن جميعهم كانوا كالفرد الواحد ، يد واحدة ، عين واحدة ، مرايا لبعضهم البعض من يري بالاخر عيب لن يتردد بالنصيحة للاخر كانهم اخوات فعلا ،، البنت الاولي ( ركانت أنسانة طيبة جدا ومرحة وحساسة جدا كريمة جدا قلبها مثل بياض الطفل حديث الولادة كانت تحضر لهم الطعام بيدها الرقيقة الحنونة وتري في عيونها نظرة الام الحنونة والأخت الكبيرة لأخواتها كانت فعلا انسانة عبارة عن طاقة من الحنان للجميع تسمع أوجاعهم وتنصحهم كانت تري في كل شخصية منهم شخص مختلف تري صديقها ( س ) أنسان لن تقابل مثله في الواقع او في هذا الزمن باحترامه لها ولصديقاتها كنت أري في عيونها دائما  نظرة حزن ظاهرة علي ملامحها لكن مع أصدقاءها كانت تنسي ذلك الحزن كأنها تهرب معهم لدنيا اخري كانت تري الوقت يمر بسرعة فائقة مع صديقاتها ،، البنت الثانية ( ن ) أنسانة رقيقة هادئة جميلة كانت هادئة الطبع تحب صديقاتها حب شديد قلبها كالطفل الصغير عيونها لون السماء صافية لكن بداخلها كلام وعبارات كثيرة كانت مختلفة حزن فرح خوف لكن انسانة جميلة عيبها الوحيد كانت لو تعصبت لا تدري ماذا قالت هل جرحت شخص من الأشخاص لكن لا تترك ذلك الشخص الا وان راضاته كانت حنونة هي الاخري ،، البنت الثالثة ( أ) كانت أنسانة جدعة وطيبة  وقوية الشخصية والطبع خدومة صاحبة أصحابها عن جد  وعصبية في بعض الأحيان تجرحها كلمة بسيطة جدا بس أطيب من قلبها لا يوجد أمرأة جميلة واثقة من نفسها وكانوا صديقاتها يستشروها بمواقف واراء لانها أمرأة عاملة ولها خبرة بالحياة احيانا عصبيتها كانت تحرج طرف من الأطراف الأربعة لكن بالنهاية لا تترك احدا منهم وهو غاضب او متاثر بكلامها كانت تعاتب نفسها كثيرا لبعض الوقت عن احرجها لأحد منهم لكن كانوا جميعهم يحيوها لانهم كانوا يروا انها أنسانة جميلة وطيبة جدا ،، هؤلاء الأربع شخصيات لم ولن أري مثل صداقتهم البريئة لانهم جميعهم فعلا أبرياء بطباعهم وأخلاقهم الراقية الزاهية من أي أغراض ما اريد أن أقوله في مقالي هذا ليست كل صداقة رجل بأمراة تكون مفهوم أخر لا تحكموا علي شخص الا بعد معاشرته والتعامل معه وجه لوجة ارتقوا كهؤلاء الشخصيات لان الحياة ليست مجرد حياة فقط انها مواقف نتعلم منها عبرة ونصيحة تنفعنا في تكمله مصيرنا وحياتنا ،، الصداقة البريئة أسمي وأطهر صداقة ،، الصداقة هي تقارب روحي بين شخصين، وتقوم على أساس المودة والألفة والتمتع بصفات متقاربة ،، علاقة الصداقة هي علاقة قوية بين شخصين أو أكثر تقوم على مبدأ المسؤولية والاهتمام المتبادل علاقة الصداقة تماماً مثل الكأس الزجاجية إذا إنكسرت يمكن إصلاحها ولكن مع وجود بعض الشقوق التي تبقى إلى الأبد يقال بأن أصدقاء الصيف يذهبون بسرعة كذوبان الجليد في فصل الصيف وأصدقاء الشتاء يبقون أصدقاء أوفياء طيلة العمر ،، هذه التجربة تعلمت منها أن الصداقة البرئية أنقي وأطهر الصداقات بالحياة تعلموا منها ،، تكوين العلاقات هذا الأمر يكون بإختيارك تكوين أصدقاء هذا أمر يولد داخل الإنسان سوف أختارك لتكون صديقي مجدداً بالرغم من علاقة الصداقة الطويلة التي بيننا ،، لا أريد أن أجرحك أو أجرح أي شخصاً آخر مجدداً أرجوك أنسى أمري وحاول البحث عن صديق أفضل لنفسك يجب عليك معرفة الأشخاص جيداً لجعلهم يضحكون بأكبر قدر لا توجد سعادة كتلك التي تشعر بها بحب الجميع لك، وأنت إضافة تعمل على جعلهم أكثر سرور وسعادة وارتياح ،، لا يمتلك الكاتب الجيد روحه فحسب وإنما  يمتلك أرواح أصدقائه الاخرين تكون علاقة الصداقة الوطيدة مثل الصحة الجيدة، لا ما تعرف قيمتها إلى أن تفقد.