ارتفع الطلب المحلي على وقود الغاز والديزل ووقود الطائرات بنسبة 6% بالمائة في العام 2016 مقارنة بالعام الذي سبقه، مما ساهم بزيادة مبيعات الوقود عبر الصناعات الرئيسية في قطاعي الطيران والنقل.

تلعب مجموعة "اينوك" دوراً حيوياً في توفير المنتجات النفطية المطابقة لأعلى المعايير الدولية، وتلبي الاحتياجات المتزايدة على منتجات الوقود في إمارة دبي لدعم مسيرتها التنموية الطموحة. وتشمل المنتجات النفطية وقود الطائرات وغاز البترول المسال، وزيوت الديزل، البترول، والبيتومين، وزيت الوقود وزيوت التشحيم، بالإضافة إلى مصادر الطاقة البديلة مثل الغاز الطبيعي المضغوط.

وبهذه المناسبة قال سعادة سيف حميد الفلاسي، الرئيس التنفيذي لمجموعة "اينوك": "شهدت الفترة الأخيرة من عام 2016 ارتفاعاً في أسعار النفط على المستوى العالمي، وحققنا نمواً ملحوظاً، لا سيما في مبيعات المنتجات النفطية ووقود الطائرات في الأسواق العالمية. ونجحنا في تلبية متطلبات عملائنا في أكثر من ستين دولة، واستطعنا تحقيق نسبة مائة بالمائة على مستوى أهداف المبيعات، ما أدى إلى تسجيل مبيعات وأرباح أكبر." 

كما تقوم المجموعة من خلال مصنعها للزيوت والشحوم الذي يعد الأكبر على مستوى الشرق الأوسط والتي وصلت قدرته الإنتاجية إلى 250 ألف طن/سنوياً، بإنتاج الزيوت والشحوم عالية الجودة لمواكبة الطلب المتنامي على هذه المنتجات في الأسواق المحلية والدولية.

وأضاف سعادته: " أن الطلب على زيت الوقود/الديزل في الشرق الأوسط سيشهد نمواً خلال العام الحالي، بفضل ارتفاع أسعار النفط الخام، ما يعطي زخماً للأنشطة الصناعية. أما على المستوى المحلي، فقد حققنا نتائج جيدة على الرغم من تراجع إجمالي الناتج المحلي في دولة الإمارات العربية المتحدة بنسبة 2.3% بسبب تراجع إنفاق المستهلكين وضعف الاستثمار. ونتوقع أن نحقق أداءً أفضل عام 2017 مع التوقعات التي تشير إلى إمكانية حدوث نمو طفيف في إجمالي الناتج المحلي بنسبة 2.5 بالمائة في ضوء التعافي الطفيف في أسعار النفط مؤخراً." 

من المتوقع أن ينمو الطلب على الوقود في الشرق الأوسط لهذا العام، بسبب زيادة الأنشطة الاقتصادية التي تغذيها استثمارات الحكومة الإماراتية والقطاع الخاص في البنية التحتية والابتكار.

وأكد سعادة سيف حميد الفلاسي أن تركيز "اينوك" سيبقى موجهاً نحو تعزيز كفاءة العمليات من خلال مبادرات مبتكرة ومستدامة، وأوضح "أن التركيز سيكون على استكشاف الفرص التنموية في الأسواق التي تحفل بفرص واعدة، ما سيخلق موارد مستدامة تعزز قيمة عمليات المجموعة وحضورها المحلي وقدرتها على تقديم خدماتٍ متكاملة وتلبية احتياجات الطاقة المتنامية في دبي ودولة الإمارات العربية المتحدة." 

توزع منتجات "اينوك" في أكثر من 60 سوقا في الشرق الأوسط وشبه القارة الهندية وجنوب ووسط آسيا وأفريقيا، ولديها خطط طموحة للتوسع في أسواق أخرى في دول مجلس التعاون الخليجي ومنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وتشمل محفظة منتجات "اينوك" وقود الطائرات، وغاز البترول المسال، وزيوت التشحيم، والوقود بالجملة، ووقود الطيران، والوقود البحري ومصادر الطاقة البديلة، مثل الغاز الطبيعي المضغوط.