افتتح سعادة سلطان بطي بن مجرن، مدير عام "دائرة الأراضي والأملاك في دبي" اليوم (الجمعة 5 مايو 2017)، بحضور الدكتور مصطفى مدبولي، وزير الإسكان في مصر، "معرض عقارات مصر" في مركز دبي التجاري العالمي، بمشاركة نخبة من أبرز الشركات الإقليمية والدولية بهدف عرض أحدث وأكبر مشاريعها  في مصر، وأهمها مشروع "العاصمة الإدارية الجديدة" و"مدينة العلمين الجديدة". ويمثل هذا المعرض المتميز، الذي يستمر حتى 7 مايو 2017 ، منصةً مثاليةً للمستثمرين الإقليميين والعالميين لاستكشاف الفرص العقارية الواعدة في مصر وبقية أنحاء المنطقة، فضلاً عن التواصل مع أقرانهم في نفس المجال لبحث سبل التعاون الإقليمي والعالمي.

يعتبر "معرض عقارات مصر" فرصةً هامةً للتعريف بسوق العقارات المصرية وإبرازه على الساحة الدولية مما يمهد الطريق أمام مطوري العقارات المحليين لعرض الفرص الاستثمارية المتاحة في البلاد، وإعطاء دفعة قوية لعلاماتهم التجارية والترويج لمنتجاتهم وحلولهم المبتكرة على الصعيد العالمي إضافةً إلى جذب المستثمرين والعملاء المحتملين على المستويين الإقليمي والدولي. 

وتبرز أهمية هذا الحدث في كونه منصة متكاملة يلتقي خلالها الزوار بأبرز المطورين في السوق العقارية المصرية للاطلاع على الآفاق المستقبلية المحتملة وتكوين نظرة معمّقة وقيّمة حول أنواع الاستثمارات التي تتمتع بعائدات استثمارية مجدية، إضافةً إلى ذلك، سيستفيد الزوار من مجموعة من العروض الخاصة الحصرية التي يقدمها العارضون خلال هذا المعرض. 

وقال هشام لطفي رئيس مجلس إدارة مؤسسة الأهرام: "تعد دبي نقطة انطلاق ممتازة لمعرض عقارات مصر 2017، لما تتمتع به من مكانة بارزة كوجهة متميزة لاستضافة أهم الفعاليات والنشاطات العالمية كما أنها منبر مثالي لتعزيز سمعة مصر والتعريف بجمالها وإمكانات نموها ومدى انتشارها على مستوى العالم. يقدم المعرض أيضاً للزوار والعارضين مجموعة من فرص التعلم والتواصل، بالإضافة إلى سلسلة من المبادرات الجديدة التي تهدف إلى إعطاء دفعة قوية لقدرتهم على تحقيق النجاح".

وقال وحيد عطا الله، رئيس شركة "سبكتروم للاستشارات": "جاء اختيارنا لإمارة دبي لإطلاق معرض عقارات مصر 2017 نظراً لما تتمتع به من شهرة عالمية إلى جانب احتضانها لقاعدة واسعة من المغتربين من أصحاب الدخل والملاءة المالية. نحن ندرك أن عدداً كبيراً من المستثمرين في دولة 

الإمارات المهتمين بشراء العقارات يتطلعون إلى الدخول إلى أسواق ذات إمكانيات عالية مثل مصر لما تمثّله من بيئة استثمارية آمنةً قادرة على توفير عائدات مرتفعة على الاستثمار، وهذا الحدث هو فرصتنا المثالية لعرض قدرات مصر ومزاياها الاستثمارية." 

يهدف المعرض إلى إلقاء الضوء على مواضيع رئيسية أبرزها مشروعي "مدينة العلمين الجديدة" ومشروع "العاصمة الإدارية الجديدة". يقام مشروع العاصمة الإدارية الجديدة لمصر، على بعد 45 كيلومتراً شرق القاهرة، وسيصبح العاصمة الإدارية والمالية الجديدة لمصر، ويضمّ الدوائر الحكومية الرئيسية والوزارات، فضلاً عن السفارات الأجنبية. ومن ناحية أخرى، ستكون مدينة العلمين الجديدة جزءاً من منطقة وسط المدينة ومن المقرر أن تكون العاصمة السياحية للبلاد وقد تم تخصيص حوالي 59.6 مليار دولار أمريكي لهذا المشروع.

ويعد "معرض عقارات مصر" أول معرض عقاري مصري متميز تنظمه شركة تواصل ذ.م.م بالتعاون مع وكالة الأهرام للدعاية والإعلان. ومن المقرر أن تنطلق فعاليات المعرض من دبي ثم الكويت فالمملكة المتحدة إلى الولايات المتحدة الأمريكية. تتمتع مصر بتاريخ عريق وثقافة غنية ومواقع سياحية شهيرة مما يجعلها وجهةً جذابةً  للمستثمرين الأجانب الذين يتطلعون إلى الاستثمار في أسواق ذات إمكانيات نمو عالية بأسعار معقولة.