جسدت قواتنا المسلحة منذ توحيدها وحتى اليوم نماذج مشرفة في العمل على البذل والعطاء والالتزام بنشر  المبادئ الإنسانية، فقد كانت مسيرتها حافلة في إنجازات تنم عن عمق المسؤولية وتعكس قيم الشجاعة والإقدام التي يتحلى بها رجالها. 
شهدت مسيرة الإنجازات لدولة الإمارات، محطات بارزة في مسيرة القوات المسلحة والتي أثبتت خلالها عمق الولاء والإخلاص في الانتماء للوطن والحفاظ على ترابه، وأظهرت التزاماً وانضباطاً كبيراً في الدفاع عن رفعته وعزته وكرامته في مختلف ميادين الواجب، لتكون الذراع القوية والدرع الواقية والسياج الحصين لمسيرة الاتحاد ومكتسبات الوطن وإنجازات الشعب في صناعة مستقبل مزدهر للأجيال القادمة. 
يجسد يوم الـ6 من مايو ذكرى مضيئة في تاريخ الإمارات العربية المتحدة، كما أنها تعكس التلاحم بين أبناء الوطن ووحدتهم في الحفاظ على مكتسباته وحماية أمنه واستقراره ووحدة واستقلالية كيانه، حيث شكل توحيد القوات المسلحة رمزاً لوحدتنا وعزيمتنا وإرادتنا في نشر قيمنا السامية والنبيلة التي كانت ولا تزال عنواناً لدولتنا.