أعلنت هيئة الطرق والمواصلات عن أن عدد مستخدمي مركبات الأجرة لشركات الامتياز بلغ 44 مليونا و883 الفا و737 راكبا خلال الربع الأول من العام الجاري 2017، وذلك بواقع 25 مليونا و795 ألفا و251 رحلة عن الفترة ذاتها.

وتفصيلا، قال السيد عبد الله يوسف آل علي، المدير التنفيذي لمؤسسة المواصلات العامة بالهيئة: إن وصول عدد مستخدمي مركبات الأجرة لشركات الامتياز في دبي إلى 44 مليونا و883 ألفا و737 راكبا، خلال الربع الأول من العام الجاري 2017 ، يعكس مدى الإقبال الكبير على هذه الخدمة، نتيجة التحسينات التي نجريها أولا بأول على مركبات الأجرة سواء بتوفير وسائل عدة لدفع التعرفة "نقدا أو بطاقة الائتمان" أو التدريبات التي تجريها شركات الامتياز للسائقين للوصول بهم إلى أفضل معايير القيادة سلوكا وممارسة، وإن هذا العدد من الركاب يأتي بواقع 25 مليونا و795 ألفا و251 رحلة.

وأضاف: إن العدد المذكور من مستخدمي مركبات الأجرة التابعة لشركات الامتياز خلال الربع الأول من العام الجاري والتي يبلغ عددها 10 آلاف و38 مركبة أجرة، قد توزع كالآتي: "تاكسي دبي" 21 مليونا و50 الفا و701  راكب بواقع 12 مليونا و981 الفا و104 آلاف رحلة.  أما "تاكسي العربية" فقد نقل 4 ملايين و413 ألفا و867 راكبا بواقع مليونين و536 ألفا و705 رحلات، و"كارس تاكسي" 9 ملايين و241 ألفا و253 راكبا بواقع 5 ملايين و311 ألفا  و65 رحلة ، فيما نقلت شركة "مترو تاكسي" 3 ملايين و471 ألفا و457 راكبا من خلال مليون و995 ألفا و90 رحلة، ونقل "التاكسي الوطني" 6 ملايين و534 ألفا و339 راكبا بواقع 3 ملايين و755 ألفا و367 رحلة، أما "تاكسي المدينة" فقد نقل 172 ألفا و121 راكبا بواقع 98 ألفا و920 رحلة.  

وأكد آل علي، أن خدمة مركبات الأجرة التابعة لمؤسسة المواصلات العامة تلقى اهتماما كبيرا من قيادة الهيئة، بوصفها تلبي الخصوصية التي ينشدها عدد كبير من المستفيدين من الخدمة، وأن الجهود التي تبذلها الهيئة في هذا المجال، وغيره من وسائل النقل الجماعي تأتي تجسيدا للغاية الاستراتيجية الثالثة "إسعاد الناس"، وتحقيقا لرؤية الهيئة "تنقل آمن وسهل للجميع.