استقبل سعادة مطر الطاير المدير العام ورئيس مجلس المديرين في هيئة الطرق والمواصلات، وفداً أمريكياً برئاسة سعادة بريان كينير نائب عمدة مقاطعة كولومبيا لشؤون التخطيط والتنمية الاقتصادية، وتم خلال اللقاء بحث آفاق التعاون وتبادل الخبرات بين هيئة الطرق والمواصلات، والمؤسسات والشركات الأمريكية العاملة في قطاعات القطارات والمواصلات والطرق، كما تم استطلاع مشاريع الطرق والنقل الجماعي التي تعتزم الهيئة تنفيذها في المرحلة القادمة.

واستعرض الطاير في اللقاء الذي حضره السيدة بيفرلي بيري المستشارة الخاصة لعمدة مقاطعة كولومبيا الامريكية، وعدد من المسؤولين في الهيئة، جهود هيئة الطرق والمواصلات في توظيف التقنيات الذكية لمراقبة الحركة المرورية، وحساب حجم الازدحام المروري في الطرق الرئيسة والسريعة، وكشف الحركة المرورية غير الطبيعية، مثل حوادث السير وتعطل المركبات في الطرق إضافة إلى الازدحام الناتج عن الكثافة المرورية الشديدة، مشيراً إلى أن الهيئة ربطت معظم التقاطعات المحكومة بالإشارات الضوئية والكاميرات الموزعة على التقاطعات بمركز التحكم المروري، الذي يدير الحركة المرورية في الإمارة. 
كما اطلع الوفد الأمريكي على التقنيات التي تستخدمها الهيئة في نظام التعرفة المرورية (سالك)، حيث يعتبر أكبر نظام في العالم من حيث تعدد الحارات وتوفير سيولة وانسيابية لحركة المركبات على الطرق، وأطول بوابة في اتجاه واحد بطول يزيد على 44 مترا، كما يتميز بقدرته على التعامل ومعالجة مليون ونصف مليون رحلة للمركبات بشكل يومي.
كما استعرض سعادة المدير العام ورئيس مجلس المديرين تجربة الهيئة في تنفيذ مشروع مترو دبي الذي يعد أطول مشروع مترو دون سائق في العالم يتم تنفيذه من خلال مشروع واحد، وتم إنجازه في فترة زمنية قياسية وهي أربعة أعوام فقط، في حين أن تنفيذ مثل هذه المشاريع يتطلب ضعف هذه المدة، كما تطرق في الحديث لمشروع ترام دبي الذي يعتبر أول مشروع ترام خارج أوروبا يعمل بنظام تغذية الكهرباء الأرضية على الخط كاملا، دون الحاجة لأسلاك هوائية لإمداده بالطاقة الكهربائية.
وتم خلال اللقاء استعرض خدمة النقل بمركبات الأجرة، وقال الطاير: يبلغ إجمالي عدد مركبات الأجرة والليموزين في إمارة دبي أكثر من 14 ألف مركبة أجرة وليموزين، منها 10041 مركبة أجرة و4500 مركبة ليموزين، وتوفر الهيئة قنوات متعددة للحصول على الخدمة منها الاتصال بمركز الحجز، والحجز الإلكتروني أو عبر التطبيقات الذكية، إلى جانب تطبيقات شركات الحجز الإلكتروني (أوبر) و(كريم)، وتعمل الهيئة حالياً على مشروع المنصة المتكاملة للتنقل في إمارة دبي، وتتيح المنصة للمتعاملين الوصول لجميع وسائل النقل في دبي عبر نافذة واحدة (تطبيق ذكي)، حيث سيتم دمج وتكامل خدمات وسائل النقل التابعة للهيئة: (المترو، والترام، والحافلات، ووسائل النقل البحري، ومركبات الأجرة) مع وسائل النقل التي تقدمها الأطراف الأخرى في دبي مثل شركات الليموزين ومونوريل النخلة، وترولي دبي.
من جانبه أعرب سعادة بريان كينير عن إعجابه بالمشاريع التي نفذتها الهيئة لاسيما في مجال النقل الجماعي من خلال مترو دبي ومشروع ترام دبي وكذلك وسائل المواصلات العامة، وقال: إن الولايات المتحدة الأمريكية تسعى لتعزيز العلاقات مع دولة الإمارات العربية المتحدة، والارتقاء بالتجارة إلى مستويات أعلى، مشيرا إلى أن اللقاء يعد فرصه جيدة لتبادل الخبرات بين الشركات الأمريكية، وهيئة الطرق والمواصلات، في مجال تنفيذ وإدارة البنية التحتية في قطاع الطرق والنقل الجماعي.