تمكن  قسم الجراحة البولية في المستشفى السعودي الألماني من استئصال ورم من كلية مريضة تبلغ من العمر 29 عاما مع الحفاظ  على الكلية بحالة جيدة 
عانت المريضة من آلام مبرحة اعلى الجهة اليمنى من البطن ، ما استدعى اجراء فحوص تشخيصية واشعات مقطعية بينت وجود ورم بالفعل على الكلية اليمنى  بحجم 10 سم  وعندما دخلت المريضة  المستشفى السعودي الالماني اجريت لها فحوص اضافية بالموجات فوق الصوتية والتي اكدت بالفعل وجود الورم .
وقال الدكتور أحمد حسن استشاري و رئيس قسم جراحة المسالك البولية ،  إنه قرر  تجنب استئصال الكلية كاملة و حرمان المريضة منها في عمر مبكر تفاديا لأي ضرر على حياتها في المستقبل في حال توقف الكلية الأخرى عن العمل لأي سبب طارئ او غير متوقع . 
واوضح أن العملية تمت على مرحلتين، حيث كان لابد من تصغير حجم الورم قدر المستطاع و تقليل فرص النزيف المتوقع أثناء الاستئصال خاصة أن الورم قريب من الأوعية المغذية للكلية لافتا الى ان   استشاري الأشعة التداخلية   حقن الشريان المغذي للورم و إغلاقه بهدف إيقاف التغذية الدموية عنه و تجويعه كمرحلة أولى ، و بعد 3 أسابيع تم إجراء استئصال الورم بحجم 9 سم و بوزن 210 غرام مع حدود آمنة بعملية استغرقت 5 ساعات  مشيرا الى أن المريضة خرجت من المستشفى بعد 4 أيام و هي بصحة جيدة 
وشدد الدكتور احمد حسن  على  ضرورة المتابعة مع الطبيب و إجراء الأشعة المقطعية كل 3 شهور بهدف التأكد من عدم وجود أي انتشار جديد للمرض. 
من جانبها قالت الدكتورة ريم عثمان المديرة التنفيذية للمستشفى إن اتباع المبادئ الطبية  الصحيحة و التنسيق بين الأقسام المختلفة المشاركة في العلاج  يضمن الوصول إلى أفضل نتيجة ممكنة من حيث نجاح العلاج و الشفاء   واعربت  عن سعادتها للتحسن الذي ظهر على المريضة و عودتها لحياتها الطبيعة   بعد الجراحة .