بناء على توجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير شؤون الرئاسة، رئيس دائرة القضاء في أبوظبي، بالإطلاع على أفضل الممارسات العالمية لقطاع الخدمات القضائية والعدلية، وتعزيز الخبرات المحلية من خلال تبادل الزيارات مع مختلف المؤسسات العالمية المتخصصة، قام وفد من دائرة القضاء في أبوظبي برئاسة سعادة المستشار يوسف سعيد العبري، وكيل دائرة القضاء في أبوظبي، بزيارة إلى مملكة السويد، التقى خلالها مع سعادة كاثارينا إسبمارك، وزيرة الدولة لشؤون العدل والقضاء، كما اطلع على الممارسات المعتمدة لديهم في أتمتت الخدمات القضائية والتقاضي الالكتروني ، برامج الإيداع والعلاج السلوكي للأحداث والغير مسؤولين قانونياً.
وكان وفد دائرة القضاء الذي ضم كل من سعادة المستشار علي محمد البلوشي، النائب العام لإمارة أبوظبي، والمستشار علي الشاعر، مدير إدارة التفتيش القضائي، والدكتور صلاح خميس الجنيبي، مدير قطاع الاتصال المؤسسي والتعاون الدولي بدائرة القضاء، قد قام بزيارة للمؤسسات القضائية والنيابية والمنشآت العقابية العلاجية للمجرمين من فئتي الأحداث وذوي الإعاقات العقلية في مملكة السويد استمرت يومين وذلك في إطار تعزيز التعاون مع الشركاء الدوليين، والاطلاع على أفضل الممارسات العالمية وصولاً إلى تحقيق معايير التميز القضائي.
وتضمن اليوم الأول من الزيارة، التعرف إلى نظام التقاضي في محكمة سفيا الاستئنافية التي تعتبر الأكثر حداثة في السويد في استخدام تقنيات التقاضي الالكتروني. كما تعرف الوفد خلال اجتماعه مع مستشارة وزارة العدل السويدية آنا سكرهيد، على الدور الاشرافي لوزارة العدل على السلطات المحلية. واطلع في لقاء منفصل مع ستيفان ليندسكوغ، رئيس المحكمة العليا وقاضي المحكمة العليا، على نظام المحاكم السويدية ودور المحكمة العليا ووظيفتها.
وتضمنت جولة وفد دائرة القضاء في يومها الثاني زيارة لمكتب المدعي العام لمدينة ستوكهولم، اطلع خلالها على عملية مقاضاة الأحداث والمجرمين ذوي الإعاقات العقلية ونظام العقوبات الخاصة بهذه الفئة. وتعرف خلال زيارة قام بها إلى وحدة علاج المجرمين الأحداث على تقنيات العلاج الأسري الاستراتيجي المعتمد لديهم. كما زار مختبر الطب الشرعي النفسي، ومركز العلاج التابع له. 
وفي ختام جولته التقى وفد دائرة القضاء في أبوظبي مع سعادة كاثارينا إسبمارك، وزيرة الدولة لشؤون العدل والقضاء ، حيث اطلع على نظام الحوكمة في المحاكم السويدية، واستمع لشرح مفصل حول آليات تحديث المحاكم السويدية، والربط الالكتروني وتبادل المعلومات بين الجهات الأمنية والنيابية والقضائية.
ومن جهة أخرى زار الوفد مقر سفارة دول الإمارت العربية المتحد في السويد حيث التقى سعادة سلطان بن راشد الكيتوب، سفير دولة الإمارات العربية المتحدة لدى مملكة السويد، وناقش الطرفان أهداف زيارة الوفد لمملكة السويد وسبل تسهيل مهمته وتذليل الصعوبات لإنجاحها.