وجّه صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة باقتناء كتب بقيمة 2.5 مليون درهم، من دور النشر المشاركة في الدورة التاسعة من مهرجان الشارقة القرائي للطفل، لتعزيز المحتوى المعرفي لمكتبات إمارة الشارقة بشكل عام، ورفد مكتبة الطفل بالإمارة بأحدث الإصدارات بشكل خاص، تماشياً مع رؤية الشارقة الثقافية والتنموية. 
 
وبهذه المناسبة أوضح سعادة أحمد بن ركاض العامري رئيس هيئة الشارقة للكتاب، أن هذا الدعم لمهرجان الشارقة القرائي للطفل، والناشرين المشاركين به، ليس بالأمر المستغرب من صاحب السمو حاكم الشارقة فقد عوّدنا سموه على هذه التوجيهات سنوياً، حيث يجد سموه في المهرجان فرصة لتفعيل الحراك الثقافي، وتعزيز صناعة المعرفة العربية، وفي الوقت نفسه تدعيم المحتوى المعرفي والفكري للمرافق والمؤسسات الثقافية والتعليمية خدمة لكل من يقيم على أرض الشارقة.
 
وأكد سعادة أحمد العامري رئيس هيئة الشارقة للكتاب، أن توجيهات صاحب السمو حاكم الشارقة بتخصيص 2.5 مليون درهم لشراء واقتناء كتب من المهرجان، يأتي في سياق منظومة متكاملة كرّس دعائمها سموه، منذ اللحظة التي تبنى فيها تأسيس مشروع الشارقة الثقافي، ورؤيتها الحضارية، حيث ظل سموه يؤكد أن الثقافة فعل واسع تتكامل فيها أدوار المؤسسات، والهيئات، والأفراد لتحقق مساعيها في بناء أجيال ومجتمعات مسلحة بالمعرفة والعلم، وقادرة على النهوض بمستقبل بلادها، وتحمل مسؤولياته.