كشف سعادة مطر الطاير المدير العام ورئيس مجلس المديرين لهيئة الطرق والمواصلات، أن نسبة التزام حافلات المواصلات العامة بمواعيد الرحلات المعتمد ارتفع من 69% في عام 2015، إلى 74% في عام 2016، وبلغت نسبة التزام الحافلات بالرحلات المجدولة مقارنة مع الرحلات الفعلية إلى 98% في عامي 2015 و2016، في المقابل بلغ إجمالي عدد حجوزات مركبات الأجرة العام الماضي المنفذة من خلال مركز الحجز والتوزيع، أكثر من سبعة ملايين و322 ألف حجز، مقارنة بنحو خمسة ملايين و449 ألف حجز في عام 2015، مسجلاً نمواً بنسبة 25.5%.

وأكد الطاير، أن توسع الهيئة في توظيف الأنظمة الذكية والإلكترونية في قطاعي حافلات المواصلات العامة ومركبات الأجرة، ساهم في تحقيق التكامل بين منظومة النقل الجماعي في إمارة دبي، ورفع كفاءة الأداء، وترشيد النفقات، وزيادة نسبة الالتزام بالرحلات المجدولة، وتحقيق السعادة للمتعاملين، مشيراً إلى أن خدمة الحافلات سجلت  العام الماضي نمواً ملحوظاً في عدد مستخدميها، حيث ارتفع عدد الركاب من 134 مليوناً و775 ألف راكب في عام 2015 ، ليصل إلى 151 مليوناً و100 ألف راكب في عام 2016، وبلغ متوسط عدد الرحلات شهرياً في العام الماضي 273 ألفاً و737 رحلة.

وقال: إن النظام الآلي لإدارة حركة الحافلات (نبض المواصلات) الذي صمم وفقاً لأفضل الممارسات العالمية، ساهم في تفعيل التواصل بين مركز التحكم وسائقي الحافلات، ومراقبة حركة 1514 حافلة عبر 274 مساراً، والتأكد من وصول الحافلات وخروجها من المحطات حسب الأوقات في الجدول الزمني، واتخاذ الإجراءات اللازمة لضبط الأداء لضمان الالتزام بالمواعيد المحددة.
وأوضح سعادة المدير العام ورئيس مجلس المديرين، أن مركز الحجز والتوزيع لمركبات الأجرة التابع لإدارة رقابة أنشطة النقل في مؤسسة المواصلات العامة الذي يقوم باستلام جميع مكالمات الحجز الخاصة بمركبات الأجرة وتوزيعها على شركات الامتياز وفقا لمعايير المكان والسرعة وغيرها وفق مؤشر زمني محدد، تلقى العام الماضي سبعة ملايين و800 ألف مكالمة، مقارنة بنحو سبعة ملايين و200 ألف مكالمة في عام 2015،  بنسبة زيادة بلغت 7.6%، وبلغت نسبة المكالمات التي تم الرد عليها بالنظام الآلي العام الماضي 44%، وبلغ متوسط الوقت المستغرق للرد على المكالمات 30 ثانية فقط، وهو مؤشر ممتاز عالمياً، حيث يقدر متوسط الوقت المستغرق للرد على المكالمات في مراكز الحجز المماثلة في كندا بنحو 45 ثانية، وقدر متوسط وقت المكالمة الواحدة بنحو 53 ثانية، وبلغ متوسط وقت وصول مركبة الأجرة للعميل قرابة 13.85 دقيقة، في حين يستغرق وصول المركبة للعميل في استراليا 18 دقيقة، وفي كندا 15 دقيقة.