استضافت خشبة مسرح مهرجان الشارقة القرائي للطفل في دورته التاسعة، مسرحية سنو وايت والأقزام السبعة "بيضـاء الثلج"، التي تروي واحدة من أبرز القصص العالمية، وتحث على نبذ الغرور، وخطورة التحدث إلى الغرباء، وفهم قيمة الصداقة الحقيقية وأهميته.

وتدور أحداث المسرحية، التي قدمتها فرقة اس فور كي انترناشيونال من المملكة المتحدة، حول أميرة جميلة تهرب إلى الغابة بسبب زوجة أبيها القاسية، التي تسعى إلى التخلص منها كي تصير الأجمل في البلاد كلها، لتتصاعد أحداث القصة عندما تلتقي بياض الثلج بالأقزام الذين يساعدونها على الاختباء من ظلم زوجة أبيها، لتتماشى الأحداث وتلتقي بأمير أحلامها.

وقدمت الفرقة المسرحية بشكل جديد يتواءم مع روح العصر، أخرجها من إطارها الكلاسيكي، حيث رافق العرض فرقة قدمت معزوفات المسرحية، بألحان تجمع بين الموسيقى الكلاسيكية، والحديثة المعاصرة، مشكلين بذلك عرضاً فنياً ويتعانق فيه الغناء بالعزف والتمثيل.

وشهدت المسرحية إقبالاً كبيراً من قبل جمهور المهرجان، الذين انخرطوا في جو من المتعة والمرح مع أبطال القصة، وتفاعلوا مع أحداثها وتعالت تصفيقاتهم وضحكاتهم تعبيراً عن انتصار الخير في نهاية القصة