حث الكثير من الأشخاص عن الطرق التى يمكن أن تساعدهم على حرق الدهون والتخلص منها بشكل سليم، لذا يلجأ بعضهم لإتباع نظام غذائى خالى من الدهون وبعض العناصر الغذائية الأخرى أو تناول عناصر غذائية محددة ظناً منهم أن ذلك سيساهم بشكل كبير فى حل المشكلة، هذا الاعتقاد الخاطئ الذى قدم موقع " thelist" بعض الأشياء التى تثبت عكسه

- التوقف عن أكل الدهون

تقول اخصائى التغذية "كيلى بوريار" إن الامتناع عن تناول الدهون من أكثر الخرافات التى يعرفها كل من يتبع نظام غذائى لإنقاص الوزن، فعلى العكس تماماً تحتوى الأطعمة المنخفضة الدهون على نسبة أعلى من السكريات، تلك التى تساهم بشكل كبير فى زيادة نسبة الأنسولين وهو هرمون مسئول عن تعزيز تخزين الدهون، وبالتالى فإن تناول الأطعمة التى تحتوى على الدهون يمد الجسم بالطاقة ويحرق الدهون الموجودة فى الجسم

- تجنب الكربوهديرات

على غرار معلومة أن تقليل الدسم يقلل الدهون بالجسم، يعتقج الكثير من الأشخاص أيضاً أن الامتناع عن تناول الكربوهيدرات يساعد علة خفض الوزن، حيث يقول خبير التغذية "أندى دى" أن تناولها جزء مهم للغاية للحصول على نظام غذائى صحى لأنها تحتوى على الألياف الغذائية التى تساعدك على الشعور بالشبع

- حرق الدهون فى أماكن محددة

نشاهد الكثير من الإعلانات التى تروح لفكرة قدرة الشخص على حرق الدهون فى أماكن محددة من الجسم، هذا الأمر الذى يتحدث عنه أحد المدربين قائلاً إن فكرة التخلص من الدهون حول الخصر على سبيل المثال ما هى إلى مجرد أسطورة، حيث تلعب العوامل الوراثية دوراً كبيراً فى تحديد الأماكن التى ستتراكم فيها الدهون فى الجسم

- أطعمة تحرق الدهون

يحرص البعض على تناول بعض الأطعمة التى يعتقد أنها تساهم فى حرق الدهون، إلا أن "كالى ماكموردى" أشار إلى أنه يمكن تصنيف تلك الأطعمة بكونها أفضل للصحة، ولكنها بالطبع لا تساهم فى حرق الدهون، ويعتبر زيت جوز الهند وخل التفاح من أشهرها

- تناول الطعام الصحى لإنقاص الوزن

الطعام الصحى لا يعمى بالضرورة أنها يحتوى على سعرات حرارية منخفضة، والعكس صحيح، فقد تكتسب المزيد من الوزن رغم تناولك للطعام الصحى، وأن العمل على حرق السعرات الحرارية التى يكتسبها الجسم هو التصرف الصحيح لإنقاص الوزن، وليس نوع الطعام الذى يتم تناوله

- العضلات يمكن أن تتحول لدهون

عنجما يتوقف البعض عن ممارسة الرياضة لفترة من الزمن تتقلص العضلات الموجودة بالجسم لكنها لا تتحول إلى دهون بالطبع، فهما عبارة عن نسيجان مختلفان فى الجسم، لذا لا يمكن أن يتحول أحدهما للآخر.