تتجه الهيئة العامة للطيران المدني، إلى تعديل تشريعات تتعلق بالمسافات المحددة التي يمنع فيها ممارسة أنشطة الطائرات بدون طيار في محيط المطارات ومناطق الهبوط.

فيما اختتمت وزارة الداخلية، بالتعاون مع الهيئة المرحلة الأولى من حملة «أنت المسؤول»، وقد تم تسجيل 298 طائرة بدون طيار (الدرونز) منذ انطلاق الحملة في آواخر الشهر الماضي.

وتفصيلاً، أفادت الهيئة العامة للطيران المدني، بأنها تعتزم تعديل تشريعات تتعلق بالمسافات المحددة التي يمنع فيها ممارسة أنشطة الطائرات بدون طيار في محيط المطارات ومناطق الهبوط.

وذكرت الهيئة لـ«الإمارات اليوم»، أن الأطر التشريعية الحالية تقتضي منع أي نشاط في محيط خمسة كيلومترات من أي مطار أو منطقة هبوط، مشيرة إلى أنه يتم حالياً تعديل هذه المسافة، لتحديد الأماكن الآمنة للطيران فيها.

وأضافت أن بعض مناطق الهبوط في الدولة قريبة من السياج الذي يفصل المطار عن الخارج.

ولفتت الهيئة إلى أن التطبيق المتاح على المتاجر الإلكترونية «Drone Fly Zone» يمكن تحميله على الهواتف الذكية، الذي يحدد بدوره المناطق التي يسمح أو يحظر فيها استخدام أو تشغيل الطائرات الموجهة، موضحة أن التطبيق سيكون قادراً بمجرد تشغيله على التأكيد في ما إذا كانت المنطقة التي يوجد فيها المستخدم تخضع للحظر أم لا. كما أشارت إلى أن هناك اشتراطات محددة في المناطق المسموح فيها باستخدام الطائرات من دون طيار. وطالبت الهيئة مستخدمي «الطائرات بدون طيار»، في دولة الإمارات، بالتقدم بطلبات لتسجيل «الطائرات بدون طيار»، مؤكدة أن هناك عقوبات مترتبة على المخالفين، في حال عدم الالتزام بتسجيل تلك الطائرات، واستخدامها وفق الغرض المحدد.

إلى ذلك، اختتمت وزارة الداخلية، المرحلة الأولى من حملتها «أنت المسؤول»، التي هدفت إلى تعريف مستخدمي وهواة الطائرات بدون طيار، بالشروط والقوانين التي تنظم استخدامها، وحثهم على ممارسة هذه الرياضة بطرق آمنة حفاظاً على سلامة الجميع، مؤكدة أن «التوعية مستمرة بأهمية ضوابط استخدام هذه الطائرات».

وأكد مفتش عام الوزارة رئيس لجنة متابعة تنفيذ نظام الرياضات الجوية الخفيفة، اللواء أحمد ناصر الريسي، أن «الحملة التي نفذتها إدارة الدعم الجوي بالإدارة العامة للإسناد الأمني بالتعاون مع الهيئة العامة للطيران المدني، حظيت بتفاعل كبير من قبل الجمهور، من خلال التعليقات والمشاركات والتفاعلات وعدد مشاهدي الأفلام التي تم عرضها عبر حسابات الوزارة على مواقع التواصل الاجتماعي (فيس بوك، تويتر، انستغرام، غوغل بلس، يوتيوب)، ووسم (هاشتاق) # أنت_المسؤول عبر تطبيق الـ«انستغرام»، والموقع الإلكتروني للهيئة العامة للطيران المدني. وأضاف أن «الرسائل الهادفة إلى توعية مستخدمي الطائرات بدون طيار، لن تتوقف بانتهاء المرحلة الأولى من الحملة، بل هي مستمرة على مدار العام برسائل موجهة من إدارة الإعلام الأمني بالوزارة الحريصة على نشر ثقافة الاستخدام الآمن لتلك الطائرات بشكل كبير وعلى نطاق واسع، وليكون ممارسوها على علم وإلمام بالضوابط القانونية والأمنية، لتأمين سلامتهم والآخرين». وحث أصحاب الطائرات بدون طيار (الدرونز)، على التقيد بالأنظمة المتعلقة بهذا النوع من الرياضات، لضمان أمن وسلامة المستخدمين والممتلكات العامة والخاصة، حتى لا تُشكل خطراً على أجواء الدولة والطائرات المشغلة.

من جانبه، قال مدير عام الهيئة العامة للطيران المدني، سيف محمد السويدي، إن «298 شخصاً من أصحاب طائرة بدون طيار سجلوا طائراتهم منذ انطلاق الحملة في آواخر الشهر الماضي»، مضيفاً «الانتشار العشوائي والاستخدام الخاطئ للطائرات بدون طيار، بدآ يؤثران بشكل سلبي ومباشر في سلامة وأمن الملاحة الجوية وعلى انسيابية الحركة الجوية بالدولة، لذا حرصنا على التعاون مع وزارة الداخلية، لتقديم حملة (أنت المسؤول)».