أ.ش.د-أخبار شرطة دبي:

شهد العقيد الدكتور خبير إبراهيم الدبل، المنسق العام لبرنامج خليفة لتمكين الطلاب "أقدر"، ختام دورتين تدريبيتين حول إعداد وتطوير محاضري برنامج خليفة لتمكين الطلاب، بحضور المقدم الدكتور عبد الرحمن شرف مساعد المنسق العام لبرنامج خليفة، والمقدم منصور القرقاوي محاضر الدورة الأولى، والمقدم المهندس مروان سنجل محاضر الدورة الثانية، و40 منتسبا من مختلف الإدارات العامة ومراكز الشرطة.

وأكد العقيد إبراهيم الدبل حرص برنامج خليفة على إعداد أجيال طلابية واعية تفتخر بها الدولة، محصنة أمنيا وأخلاقيا، عبر برامج توعوية تسعى لتوحيد الجهود الوطنية في سبيل التنشئة الأمنية والأخلاقية المناسبة لجيل الطلاب، مشيراً إلى أنه لتحقيق ذلك يجب بذل الجهود الجبارة لإيصال رسالتنا إلى المجتمع، بإعداد محاضرين قادرين على التواصل مع أبنائنا الطلاب، لأنهم جيل المستقبل الذي سيبني هذا الوطن المعطاء.

 وقال إن البرنامج سخر إمكانياته لتعزيز وتوحيد الجهود في تربية النشء وتحصينه ضد الأخطار المحدقة به والمشكلات التي تعترضه، حاثاً المحاضرين على التعامل مع الطلاب والطالبات كآباء وأمهات، وتقديم القدوة الحسنة لهم.

وأضاف العقيد الدبل أن النشء أمانة في أعناقنا ويجب بذل المزيد من الجهد وبكل السبل من أجل إيجاد الوسيلة المناسبة لإيصال رسائل التوعية إليهم، وهذا لن يتحقق إلا بتضافر كل الجهود الممكنة التي تستطيع أن تذلل العقبات كافة، واستخدام وسائل التدريب الحديثة وغيرها من الأدوات التي تعمل على تحسين العلاقة التواصلية بين المحاضرين وطلاب المدارس.

وتضمنت الدورتين الأساليب التدريبية من المناقشة وتمثيل الأدوار ودراسة الحالة وإجراء التمارين والمباريات الإدارية والمشروعات التطبيقية ومتابعة الأثر التدريبي، والتفكير بشكل مبتكر ومختلف، كذلك الالتزام بالمواعيد والجداول، والتخطيط الجيد والمراجعة المستمرة، كما شملتا استعراضا لأنواع المدربين ونصائح عامة، ومفاتيح رئيسية تضع المدربين على النهج السليم للتدريب والاحتراف.

وفي الختام كرم العقيد الدبل كلا من المقدم منصور القرقاوي، والمقدم مروان سنجل شاكرا إياهما على الجهود المبذولة والشرح الوافي والثري بالمعرفة، كما كرم العقيد أيضا المنتسبين المشاركين في كلا الدورتين، داعيا إياهم لأن يجعلوا النجاح عنوانا دائما في حياتهم.