أنطلقت مساء أمس فعاليات بطولة المقاولية فى عامها الحادى عشر وشهدت أنطلاقة البداية من راعى البطولة / سعادة الدكتور أحمد سيف بالحصا الذى قام ببداية مبارة الافتتاح بركة حرة كانت مفادها هدف صحيح .

شهدت البطولة حضورا مميزا بجانب راعى البطولة سعادة القنصل العام بدبى / طارق عبدالحميد والقنصل / عمرو راشد مستشار السفارة المصرية بابوظبى وسعادة القنصل / أحمد حامد  من القنصلية المصرية بدبى . كما كان هناك أعضاء مجلس الأدارة ممثلين فى رئيس مجلس الادارة / المهندس أحمد عبدالعزيز ابوعجيلة والمهندس سعد موافى نائب الرئيس والمستشار / كارم محمود أمين السر العام بالنادى المصرى .

أنطلاق البطولة فى عامها الحادى عشر

شهدت البطولة فى عامها الحادى عشر عدد كبير من الفرق المشاركة والمتنافسة لاحراز لقب البطولة والاحتفاظ بالكاس العزيز . حيث شهدت أنطلاقة البطولة مباراة بين شركة اليكس تريدنج لتجارة مواد البناء ضد شركة ايجبتك للمقاولات وانتهى اللقاء بنتيجة (9/1) لصالح شركة اليكس تريدنج لتجارة مواد البناء وتعتبر غزارة الاهداف عن حماسة اللقاء وأهتمام الفرق بتحقيق نتائج أفضل لاحراز اللقب 

الحضور الجماهيرى الكبير

شهدت انطلاقة البطولة حضورا مميزا لجماهير المشجعين للفرق مع عائلاتهم من كافة الجنسيات العاملين فى جميع شركات المقاولات وشركات مقاولى الباطن المشاركة فى الدورة لتضفى على الدورة الروح الاسرية والعائلية

الحضور الاعلامى والصحفى

كما عودتنا قناة الشارقة الرياضية فى كل عام بحضورها المميز ونقل فعاليات البطولة وعمل اللقاءات الازمة مع الحضور والاعبين واعضاء مجلس ادارة النادى المصرى والضيوف .

كذلك الحضور الصحفى المميز من الصحافيين العاملين بالصحف والجرائد المختلفة بالدولة بالاضافة للحضور المميز للسيد / أدريس بيوض من وكالة المغربية للانباء والاستاذ / الكاتب الصحفى من جريدة الفراعنة المصرية

رئيس جمعية المقاولين د / أحمد سيف بالحصا يفتتح بطولة البقاولين

بالحصا يثمن دورة المقاولين فى موسمها الحادى عشر

فى لقاء خاص مع سيادة الدكتور / أحمد سيف بالحصا .... رئيس مدلس أدارة جمعية المقاولين بالدولة حول دورة المقاولين فى موسمها الحادى عشر والتى قام برعائتها منذ أنطلاقتها لأكثر من عشر سنواة ......

وكانت هذه الكلمات التى أشاد بها أهمية هذه البطولة بالنسبة لجميع العاملين فى قطاع الانشاء والتعمير ممثلين فى شركات المقاولات التى يعملون من خلالها وحتى شركات مقاولى الباطن . حيث أفاد سيادته بالتالى

لقد كانت فكرة أقامة بطولة سانوية لمجيع العاملين فى شركات المقاولات بالدولة ناتجة عن رؤا جمعية المقاولين بالدولة فى تميد نشاطها ليشمل قطاع الرياضية التى تثبت اواصر المنافسة والمحبة بين جميع العاملين فى شركات المقاولات وشركات مقاولى الباطن وكانت هناك نتائج واضحة أثمرة عنها روح المنافسة .

وكانت لبطولة جمعية المقاولين بالدولة فى موسمها الحادى عشر قد لقت أهتام كبير من قبل شركات المقاولات بالدولة لمشركة فرقها فى كرة القدم التى تعتبر من أحد الالعاب التى تلقى متابعة كبيرة من قبل جميع العاملين بشركات المقاولات .

كما ذكر سيادته ان فريق شركات المقاولات يجمع جميع العاملين بالشركة من موظفين اداريين ومهندسين وعمال وفنيين حيث قام سيادتكم بتحليل فريق شركات المقاولات المشاركة حيث ذكر ان الفريق يتكون من خمسة لاعبين تجد منهم حارس المرمر أحد موظفى الشركة من قسم الادارة واما الدفاع يتكون من لاعبين الباك الايمن هو عامل حديد مسلح والباك اليسار هو عامل بناء وخط الوسط يتكون من لاعب واحد هو المهندس المشرع على المشروع واذى يقوم بتخطيط وتوزيع اللعب والمهام ليس بالمشروع فقط ولكن كذلك داخل الملعب وخط الهجوم يتكون من لاعبين تجدهم من عمال الشركة اما مدرب الفريق فهو موظف الفورمان الذى يتابع تحركات لاعبى فريف الشركة ويقوم بعمل التغييرات الازمة وتوجيه فريقه كما يقوم بتلك الاعمال فى موقع العمل ... أما جمهور فريق كل شركة فتجدهم خليط بين عمال ومهندسين واداررين للشركة يقومون على تشجيف فريقهم من خلال الهتافات والطبول وكل شركة تقوم بعمل لباس ليس للفرؤيق الذى يلعب ويمثلهم ولكن تجد هناك تى شيرتات توزع على جميع افراد العاملين بالشركة ومن هنا ولدت تلك البطولة المحبة والتاخى بين جميع افراد العاملين بالشركة دون تفريق ... وعند احراز فريق شركتم هدف تشاهد الجميع من المشجعين يحضنون بعضهم البعض فرحا لهذا الهدف ...

كما أشاد سعاد الدكتور بالحصا عن دور النادى المصرى بدبى الذى يوفر الملاعب الازمة لاحتضان هذه البطولة طوال شهر كامل من كل عام وعلى مدار الاعوام العشرة السابقة .

رعاية كاملة للبطولة .

لم يتوانى سعادة الدكتور أحمد سيف  بالحصا فى رعايته الكاملة لهذه البطولة منذ أن شهدت أنطلاقتها لأكثر من عشرة سنوات حتى تكون هناك ملاعب تستوعب تلك التصفيات للاعداد الكبيرة من شركات المقاولات وشركات مقاولى الباطن المشاركة فى تلك البطولة والتى تزداد أعداد فرقها المشاركة كل عام بزيادة كبيرة نظرا لما تحويه البطولة من أهمية لجميع المشاركين ..........

الحضور الدائم لجميع أعضاء مجلس أدارة جمعية المقاولين

لم يتوانى جميع أعضاء جمعية المقاولين بالدولة ممثلين فى رئيس مجلس أدرتها وجميع الأعضاء فى الحضور الدائم ومتابعة المباريات وتذليل العقبات فى أى شى حتى تقام البطولة على أكمل وجه .

شكر خاص للنادى المصرى بدبى

شكر سيادته النادى المصرى بدبى وأستضافته لتلك البطولة التى ينتظرها الجميع من كل عام حيث يقوم النادى بتوفير كافة مستلزمات البطولة من ملاعب مجهزة على أعلى مستوى  واداريين للبطولة وحكام ومنظمين ومن هناك كانت هناك نجاحات مستمرة لهذه البطواة ومن هنا كان شكرى الدائم لاعضاء مجلس أدارة النادى المصرى وعلى راسهم المهندس / أحمد عبد العزيز ابوعجيلة الذى لم يتوانا وجهازه الادارى فى توفير مستلزمات نجاحات تلك البطولة منذ أنطلاقتها لاكثر من عشرة سنواة .

شكر لوسائل الاعلام

شكر سيادته وسائل الاعلام المختلفة من صحف وجرائد وحتى بعض القنواة التى تغطى البطولة بصورة كاملة وتنشر اخبارها على صفحاتهم الغراء حتى يكون هناك أطلاع مع جميع العاملين بشركات المقاولين ولم يحضوا منافسات البطولة على أطلاع دائم باحداث منافساتها ونتائج الفرق المشاركة كما شكر سيادتكم بعض القنواة الرياضية العاملة بالدولة لنقلها  حفل افتتاح وختام البطولة .

أخبار البطولة فى أعداد مجلة المقاولين

كذلك ذكر سياته أن أخبار البطولة يتم نشرها عبر أعداد مجلة المقاولين التى تصدر عن جمعية المقاولين بالدولة ويديرها عدد من الصحفيين والمصوريين الاكفاء والتى تحضى باهتمام كبير من قبل شركات المقاولات وشركات مقاولى الباطن ب العاملة بالدولة حيث توفر المجلة بجانب صفهاتها التى تهم شركات المقاولات أخبار تلك البطولة و أحداثها .

فى الختام أشكر أعضاء مجلس أدارة جمعية المقاولين والنادى المصرى وجميع شركات المقاولات وشركات مقاولى الباطن المشاركين فى تلك البطولة وأتمنى الفوز للجميع وأن تحقق هذه البطولة نجاحات مستمرة فى جعل الرياضة وسيلة لجعل المحبة فى المقام الاول عند المشاركات بين فرق وحتى مشجعى االفرق كما ان الرياضة من احد الافكار الخلاقة التى تعتنى بالعقل والجسم وتزيد من قدرات ككارسيها فى خلق جيل يعمل ويزيد من قدراته الخلاقة كلا فى عمله .... وهذا ما جعله واهتم به صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد ال مكتوم ليصبح أحد أسباب مسرعات المستقبل واستشراقة .