قال صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، إن «الفن بجميع صنوفه وألوانه (الشعر والموسيقى والنحت والرسم والهندسة المعمارية والبلاغة والتصوير وغيرها)، إنما يشكل قيماً جمالية وإنسانية ووطنية تستحق التقدير والنظر إلى مبدعيها بعين الإعجاب والاحترام، وتشجيعهم على المزيد من التوهج والإبحار في عالم الإبداع، باعتبار أن الفن جزء من الثقافة التي ستظل أميرة غير متوّجة».

جاء ذلك، خلال زيارة سموه، أمس، معرض «أيام التصميم - دبي» في حي دبي للتصميم، الذي يندرج ضمن فعاليات «أسبوع الفن» كإحدى فعاليات «آرت دبي»، الذي ينظمه مركز دبي المالي العالمي في مدينة جميرا، بالتعاون مع شركة الشرق الأوسط للمعارض.

وأعرب سموه عن سعادته بزيارة المعرض، الذي وصفه سموه بـ«ملتقى الثقافات العالمية»، الذي يبرز الوجه الإنساني للفنانين، من خلال إبداعاتهم التي تعكس تراث وهوية بلد كل فنان مبدع وموهوب.

وجال سموه في أقسام المعرض، يرافقه سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس هيئة دبي للطيران الرئيس الأعلى لمجموعة «طيران الإمارات»، ومدير عام دائرة التشريفات والضيافة في دبي، خليفة سعيد سليمان.

وتوقف عند عدد من منصات العرض، واستمع سموه من أصحابها الفنانين إلى شروح حول ما أبدعوه من أعمال فنية نادرة، تعكس الحداثة والمعاصرة والذات في التصميم والإبداع، لنخبة من الفنانين المحليين والعالميين.

وكالة أنباء الإمارات