أشادت مؤسسة الشارقة لرياضة المرأة والتي تنظوي تحتها الاندية الرياضية النسائية فالشارقة بالإنجازات التي حققتها لاعباته ضمن منتخب الإمارات للسيدات المشارك في الدورة الخامسة من بطولة رياضة المرأة بمجلس التعاون لدول الخليج العربية 2017، التي انطلقت فعالياتها في العاصمة القطرية الدوحة، في السابع من مارس الجاري وتستمر حتى 17 من الشهر نفسه.

 

وحققت لاعبات النادي المشاركات وعددهن 30 لاعبة في منافسات الدورة 16 ميدالية، بواقع 12 ميدالية ذهبية، و3 فضيات، وبرونزية واحدة؛ ليرفعن رصيد المنتخب بأخر أيام البطولة من الميداليات إلى 27 ميدالية، 12 ذهبية، و6 فضيات، و9 برونزيات، لتحتلّ بذلك دولة الإمارات العربية المتحدة ثالث ترتيب الدول المتنافسة، بعد ما جاءت قطر في المركز الأول، والبحرين ثانياً، وعُمان رابعاً.

 

وحصد فريق كرة الطائرة - بطل النسخة السابقة - ذهبية المنافسة، بتألق كل من لاعبات المنتخب ومن ضمنهن ٧ لاعبات من الشارقة وهن : علياء ناصر، ومنى عباس، وهانا سعود، وندوة وسيم، وأماني عبدالله، وسميحة حسن، وشيخة المهيري، اللواتي أظهرن مهارات فنية عالية في جميع المباريات، عكست مستوى جودة التدريب الذي تلقينه في النادي، كما توّج فريق المبازرة "فلوريه" بالمركز الأول، حيث نالت كل من اللاعبة نورة البريكي، ولطيفة الحوسني، وأشواق المصعبي، ميدالية ذهبية؛ وأحرزت اللاعبةالعنود السعدي ذهبية سلاح السيف "الايبيه"، أعقبتها اللاعبة لطيفة الحوسني باقتناص ذهبية سلاح الشيش "فلوريه".

 

وجاءت فضية الفرق في منافسات رماية المسدس الهوائي 10 متر، من نصيب لاعبات النادي: سلوى سعيد، ووفاء خميس، وسلمى الحسوني، كما نالت اللاعبة حنان الزيودي برونزية منافسات رمي الرمح.

 

وأعربت سعادة ندى عسكر النقبي، المدير العام لمؤسسة الشارقة لرياضة المرأة، عن تقديرها وسعادتها بالنتائج الكبيرة التي حققتها لاعبات النادي، قائلة: "نحصد اليوم ثمار الدعم الكبير المقدم من سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام، الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، وقرينة صاحب السمو حاكم الشارقة، سموالشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، رئيسة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة،رئيسة مؤسسة الشارقة لرياضة المرأة، على صعيد الاهتمام بالرياضة النسائية في دولة الإمارات، وتكثيف حضورها في شتى المحافل الرياضية المهمة، إذ إن مشاركة لاعباتنا في الدورة الخامسة من هذه البطولة تأتي ترجمة لهذا الدعم، مواصلة لتحقيق الإنجازات، في مختلف المنافسات الرياضية على المستويات المحلية والإقليمية والعالمية". 

 

وأضافت: "كان للدعم الذي تلقته لاعباتنا من عدد من الجهات المختصة أثراً ملحوظاً في المستوى الفني الكبير الذي ظهرن عليه، وأخصّ بالذكر الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، واللجنة الأولمبية، والاتحادات المعنية بكل لعبة على ما بذلوه من جهود كبيرة وواضحة في تعزيز الحضور الرياضي للمرأة الإماراتية في مختلف ميادين المنافسات الرياضية". 

 

وأكملت النقبي: "أتوجّه بالشكر الجزيل أيضاً، إلى لجنة الامارات للرياضة النسائية ورئاسة الوفد الإماراتي النسوي ممثلاً في سعادة نورة السويدي، مديرة الاتحاد النسائي العام، ورئيسة لجنة الامارات للرياضة النسائية، على وقوفهن إلى جانب جميع اللاعبات ما مكنهن من تحقيق الإنجازات المرموقة على صعيد هذه الدورة، ما عكس الصورة المشرّفة لمستوى الرياضة النسائية في دولة الإمارات العربية المتحدة".

يذكر أن مؤسسة الشارقة لرياضة المرأك ودارة نادي الشارقة الرياضي للمرأة، تعمل على توفير كل الاحتياجات اللازمة لفرق النادي، في مختلف المجالات الرياضية، وذلك عبر وضع خطط وبرامج متكاملة تضم مجموعة من المعسكرات الخارجية والداخلية، التي تسهمفي تجهيز ووضع اللاعبات في أجواء تتسم بالتركيز، ضمن أجواء مفعمة بالنشاط والألفة لضمان حصولهن على أكبر قسط من التمارين التي تخولهنّ لخوض المنافسات والتحديات.