تنظم مسيرة فرسان القافلة الوردية السابعة، التي انطلقت في السابع من مارس الجاري وتستمر حتى 17 من الشهر نفسه، برعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، اليوم (الثلاثاء) الموافق 14 مارس الجاري من الساعة 7:00 – 9:00 مساءً، وبالتعاون مع غاليري لافييت، لو غورميه - بدبي مول "لقمة وردية" التي تعتبر من أكثر فعالياتها نجاحاً وإقبالاً في العامين الماضيين.

 

 وتقام "لقمة وردية" هذا العام التي يحتضنها غاليري لافييت، لو غورميه - بدبي مول، بشكل جديد ينسجم مع احتفال المسيرة بمرور 7 أعوام على انطلاقتها، وسيشارك فيها سبعة طهاة وسبعة سفراء، سيتعاونون في إعداد وجبة إماراتية وردية، سيتم عرضها في مزاد علني يعود ريعه لدعم القافلة الوردية، وقد نجحت "لقمة وردية" العام الماضي في تسجيل رقم قياسي عالمي بعد أن جمعت 51 ألف درهم إماراتي.

 

والسفراء السبعة المشاركين هم الشيخ محمد بن عبد الله ال ثاني، رئيس دائرة الإحصاء والتنمية المجتمعية بالشارقة، والفنان فايز السعيد، وخولة السركال، مدير عام نادي سيدات الشارقة، وكل من علي آل سلوم، ومهند الحسوني الناشطي بمواقع التواصل الاجتماعي، وزينة حابي، أخصائية التغذية، وأولمبيا طبش، شريك في أنفاسك دخون.

 

أما الطهاة فسيشارك كل من اﻟﺸﻴﻒ راﺳيل إﻣﺒﻴﺎزي، كبير الطهاة ومدير مطعم غاليري لافاييت لو غورميه، والشيف العالمي طوني كيتوس، مؤسس مطعم (Comptoir Libanais) في لندن، والشيف السوري محمد أورفه لي، والشيف البريطاني كولن كليج، والشيف ريف عثمان، والشيف التشيكي توماس ريجير، والشيف السويسري روبي ستوكس.

 

وفيما يخص مسار مسيرة الفرسان لهذا اليوم فستكون وزارة الصحة ووقاية المجتمع بدبي نقطة انطلاقها وذلك في تمام الساعة 9:30 صباحاً، لتصل عند الساعة 3:45 عصراً إلى ملتقى زايد بن ممد العائلي، أما العيادات الطبية فستواصل جهودها الرامية إلى تعزيز الوعي بسرطان الثدي، وبأهمية الكشف المبكر عنه، وتوفير الفحوصات المجانية لفئات المجتمع كافة.

 

 وستتواجد العيادات اليوم في كلٍ من مركز المتحد الطبي بدبي، وكنيسة سانت ماري الكاثوليكية بدبي التي ستستقبل الرجال والنساء على حد سواء، ووزارة الصحة ووقاية المجتمع بدبي، والمقر الرئيسي لاتصالات بدبي، كما ستتواجد عيادة الماموجرام المتنقلة أمام  المكتب الرئيس لمواصلات الإمارات بدبي.

وفي سياق متصل تواصل العيادات الثابتة المتواجدة في كل إمارة من الإمارات السبع، والتي تم تدشين العمل فيها هذا العام، ولليوم الثامن على التوالي استقبال جميع الراغبين في إجراء الفحوصات المجانية وطرح استفساراتهم بخصوص سرطان الثدي وطرقِ الوقاية منه، وذلك من الساعة الرابعة عصراً وحتى العاشرة مساءً.

وتتواجد العيادة الثابتة في الشارقة، بواجهة المجاز المائية، وفي دبي بسيتي ووك، وفي أبوظبي على الكورنيش، وفي عجمان على الكورنيش، وفي رأس الخيمة بالحمرا مول، وفي أم القيوين بمركز الخزان الصحي، أما في الفجيرة فستتواجد العيادة الثابتة في مركز فصيل الصحي.