أعلنت هيئة دبي للثقافة والفنون (دبي للثقافة)، الهيئة المعنية بشؤون الثقافة والفنون والتراث في الإمارة، عن توحيد جهودها مع مهرجان طيران الإمارات للآداب 2017 لتقديم النسخة الخامسة من أمسية "أبيات من أعماق الصحراء". وسيكون هذا الحدث بمثابة احتفال رائع بالشعر في أجواء صحراوية، وسيقام يوم الخميس الموافق 9 مارس 2017 من الساعة 6 إلى 11 مساءً في منتجع المها الصحراوي الكائن في محمية دبي الصحراوية.

وتشارك في هذه الأمسية نخبة من أبرز شعراء العالم، بمن فيهم عدنان العودة، كي ميلر، مايكل كوبرسون، زينب إبراهيم البلوشي، زينة هاشم بيك، وسيتم خلالها تسليط الضوء على جمالية الكلمة المكتوبة والمنطوقة على خلفية الكثبان الرملية وتحت سماء مرصعة بالنجوم. وإلى جانب الشعراء الدوليين الموهوبين، سيستمع الحضوء بدفء الضيافة المحلية والتراث الإماراتي العريق.

وقال سعيد النابودة، المدير العام بالإنابة في هيئة دبي للثقافة والفنون: " كون الصحراء أحدى الرموز الخالدة لتراث الإمارات وثقافتها، كما أنها المكان الأمثل للاحتفاء بالشعر، حيث يقدم هذا الحدث كل عام احتفالية ممتعة وملهمة للضيوف. ومن خلال الجمع بين الشعراء من جميع أنحاء العالم، تساعد الأمسية في تعزيز الساحة الأدبية المزدهرة في دبي، لاسيما وأنها تقام خلال الشهر الوطني للقراءة في مارس 2017، إلى جانب تسليط الضوء على جهود دبي للثقافة لتعزيز الأدب والقراءة في دولة الإمارات العربية المتحدة. إن مهرجان طيران الإمارات للآداب وأنشطته المختلفة تكمل أيضًا مجموعة الأحداث الثقافية والفنية كالمشاريع الفنية الخارجية والمبادرات التفاعلية وورش العمل والمعارض وجلسات النقاش وفنون الأداء، التي تنظم خلال الدورة الرابعة من موسم دبي الفني، الحدث الذي يجمع تحت مظلته المبادرات الثقافية والفنية في جميع أنحاء دبي."

وسيتابع الضيوف القصائد التي يلقيها الشاعر عدنان العودة، وهو شاعر سوري وصاحب ديوان سكران المجانين، والشاعرة الإماراتية الشابة زينب إبراهيم البلوشي التي تتناول القضايا الاجتماعية، ومايكل كوبرسون، أستاذ اللغة العربية في جامعة كاليفورنيا والمترجم المتخصص، وزينة هاشم بيك، وهي شاعرة لبنانية ومؤلفة حازت على جوائز متعددة، وكي ميلر، وهو شاعر وروائي جامايكي حصد جوائز كثيرة، واختير واحدًا من بين 20 شاعرًا للجيل القادم من قبل جمعية كتاب الشعر في العام 2014.

وقد تحدثت السيدة إيزابيل أبو الهول، الرئيسة التنفيذية وعضو مجلس أمناء مؤسسة الإمارات للآداب ومديرة مهرجان طيران الإمارات للآداب، الحاصلة على وسام الإمبراطورية البريطانية، عن أمسية أبيات من أعماق الصحراء، وذكرت" بأن الطبيعة الصحراوية الساحرة، وأجواء الشعر الرائعة، وكرم الضيافة الإماراتية الأصيلة، عناصرٌ تجعل من الأمسية حدثاً يخلد في الذاكرة. أود أن  أتوجه بأسمى آيات الشكر  والعرفان لهيئة دبي للثقافة والفنون على رعايتهم ودعمهم المتواصل للمهرجان ولأمسية أبيات من أعماق الصحراء."

 

وتظهر أمسية "أبيات من أعماق الصحراء" دعم دبي للثقافة للاستراتيجية الوطنية للقراءة 2016-2026، كما تندرج ضمن الجهود العديدة التي تبذلها الهيئة لترسيخ ثقافة القراءة في دولة الإمارات العربية المتحدة، وتعزيز حب الأدب في نفوس الجميع.

للمزيد من المعلومات حول مبادرات ومشاريع الهيئة المختلفة يمكن زيارة الموقع: www.dubaiculture.gov.ae، أو متابعة صفحتنا على الفيسبوك: www.facebook.com/DubaiCultureArtsAuthority، وتويتر: @DubaiCulture ويوتيوب: www.youtube.com/user/DubaiCulture وإنستغرام: @dubaiculture.