مع الزمن لا يبقى الا الصورة الموضوعة في إطار أو المحفوظة على الحاسوب ولكن على أرض الواقع وعند التقاطها رافقتها تصرفات وتفاصيل للاتيكيت مآخذ عليها وقواعد حولها اكتشف ما هي تعاليم الاتيكيت لالتقاط الصور ،، الإذن : قبل أن تحملي الكاميرا وتبدأي بالتقاط الصور للمارة  في الشارع تأكّدي أنّهم لا يمانعون فلبعض الناس أسبابهم الكافية كي لا يقبلون بأن تُلتقط لهم الصور، حتي ولو كانوا يخجلون فقط من الكاميرا، لا تعارضي رغبتهم حتي في الاجتماعات العائلية وجمعة الصديقات لا تجبري شخصاً لا يريد أن يتصوّر على الأمر وإياك أن تلتقطي له عندها صوراً من دون أن يدري، فهذا تصرف غير اخلاقي و قبل أن تباشري بتحميلها على وسائل التواصل لا تنسي طلب الاذن أيضا ،، الاطفال في بعض البلدان الأوروبية قوانين تجرّم التقاط الصور للأطفال من دون إذن أولياء أمرهم. فبعض الأهالي يخافون من فكرة انتشار صور أطفالهم أو من فكرة أن يلتقط غريباً لهم صوراً عشوائية، احترمي مخاوفهم ولا تستعملي أسلوب الاحراج في ذلك ،، المصائب: حين تكونين شاهدة على مصيبة تحصل حاولي الاتصال بالسلطات المعنية لمحاولة تدارك الامر، لأن ذلك أنبل وأهم من توثيقها بالصور فأنت لست مصورة صحافية، الاّ إذا كنت كذلك على رغم ان التقاط الصور لجريمة تحصل أو لتفاصيل معينة  قد يكون أساسياً في التحقيقات، شرط أن تسلمي صورك للشرطة وليس أن تنشري صوراً لأشخاص في مواضع لا يتمنون أن يظهروا فيها للعلن ،، الوجود الدائم : ليس تصرّفاً مرحاً أن تحشري نفسك في كل صورة تلتقط لشخصين خلال المناسبة لا ربّما يريدان صورة لنفسيهما فقط، فإياك والوقوع في التطفّل على حرية الآخرين. من جهة أخرى في المناسبات التي لا تعنيك  ليس مهمة المصوّر أبداً أن يلتقط لك الصور وأن يحول اهتمامه صوبك لأن هذا الطلب أيضاً غير لائق ،، إدارة الموقع: في المناسبات والجلسات العائلية، المهم هو تأريخ اللحظة وليس التقاط صورة تستحقّ الدخول في مسابقة عالمية. إن كنت أنت خلف الكاميرا أو في الصورة لا تلعبي كثيراً دور المخرج ومدير موقع التصوير وتأخذي 10 دقائق لكل لقطة عدا عن إصدار الأوامر المبرمة. إنتبهي أيضاً الى الفلاش الذي أحياناً قد يكون مزعجاً حين يضرب في العين وتحاشي إعادة اللقطة حين لا يعجبك شكلك فيها وهي تضم مجموعة أشخاص فأنت لست في زفافك هنا ،،         إن من أهم واجبات المصور في مهارة التصوير هو تضمين المشاعر في الصورة، هذا الأمر يتطلب من المصور تعلم مصطلحات وفهم عمل الكاميرا، وضبط أمور التكوين وقراءة المشهد من حيث التعريض واختيار كادر الصورة المناسب ،، الذي يهم الفنان هو التقاط الواقع في أشد حراكه ونشاطه، اضطرابه وهدوئه، فالصورة ضمن هذا التصور تُساهم في صياغة الموقف ،، يخطئ من يظن أن الصورة الفوتوغرافية تقتصر على بعدين عرض وعمق، هذا القناعة تحد من الإبداع أنا مصور لذلك أنا أعيش بصوت مسموع ،، الأفكار الإيجابية والمشاعر لها تأثير كبير على صورك، لذلك انتبه لها جيدا ،، معرفة ماذا أريد وكيف أصور ومتى وأين أتمركز، كل هذا من أسباب الحصول على لقطة جميلة أن توظيف العدسة المناسبة، بشكل صحيح واختيار عمق الميدان المناسب وأخذ اللقطة في اللحظة المناسبة يعني نجاح محقق في توصيل معلومة بشكل صحيح ،، تجربة إنتاج الصورة، هي بمثابة الفن الموازي والمتعاشق مع فن التشكيل والفنون الأخرى كالسينما والمسرح والشعر والسرد ،، الرؤية لا تكفي ، عليك أن تشعرنا بإحساس ما يمكنك التقاطه بالكاميرا ،، إن الطاقة الكامنة من ذكريات وقصص في المكان تلهب مشاعر المصور فتفجر فيه طاقات الإبداع والعبقرية، ليخرج بصورة نابضة، فالبيئة المحيطةومدى تواصل المصور معها يعني بكل تأكيد صورا تجبر المتلقي على الوقوف عندها زمنا أطول ،، طور أسلوب ونظرة خاصة بك بالتصوير الفوتوغرافي ، وتأمل أكبر قدر ممكن في مشهد الصورة وأدرسه جيدا قبل أن تضغط على زر التقاط الصور ،، لن تستطيع أن تكون موسيقاراً كبيراً أو مصوراً عظيماً إن لم تذهلنا بسحرك ،، المصور الفوتوغرافي الذي يتفاعل مع الوسط المحيط به لا يقل درجة عن الشاعر ،، العمل الوحيد للكاميرا هو الخروج من الطرق المختلفة لصنع صورة فوتوغرافية التصوير الفوتوغرافي يساعد الناس لكي يرون لكل مصور فلسفته الخاصة وشخصيته التي تميزه عن أقرانه ،، الفنان الفوتوغرافي لم يعد ذلك المصوّر الذي يلتقط المشهد بشكل عشوائي، وإنما غدا الفنان يستجيب للجوّاني من إحساسه. وبهذا فهو يستجيب للذات الشعرية التي تسكنه ،، أضف شخص إلى مشهد صور البيئة كي تزيدها جمالية أكبر ، واهتم بالتركيز على الخطوط والمنحنيات التي يحتويها مشهد الصورة ، واكتشف الأشياء الجميلة في التصوير ولا تبخل في تصويرها ، وادرس جيداً طريقة انتشار الضوء وانعكاسه في مشهد الصورة ، وركز على النقطة الأكثر تباينا في مشهد الصورة ،، الصورة الفوتوغرافية دائماً غير مرئية فليست هي التي نراها قبل التقاطها ،، تعلم لغة الصورة مهم جدا لتواصل الحضارات والمصور معني بنقل ثقافته وحضارته للأخرين. من حروف لغة الصورة، اللون ودلالاته، الحركات والإيماءات، الملابس والزخرفات، فن التصوير يعتبر محاولة للإسهام في تشكيل الواقع عبر تدوين تفاصيله، كما هي بقية الفنون والآداب ،، أنت أول من يجب أن يستمتع بما يصوره، فلا تفوت على نفسك هذه الفرصة، احصل على الإلهام والخبرة من باقي المصورين الآخرين ، واقرأ أكبر عدد من كتب التصوير الفوتوغرافي لترتقي بمستواك ،، لا يوجد أسوأ من صورة رائعة لمفهوم غامض ،، نقل بعض التصرفات الفردية الغير مسؤولة لا تعني أو تمثل أمة أو شعب أو طائفة، فتصويرها ونشرها على أنها من ثقافة ذلك المجتمع فهذه عفوية ،، كي نصل إلى روح التصوير يجب إزالة الأشياء ،، أغلب أنواع التصوير الفوتوغرافي تعتمد على الحامل الثلاثي، فليكن معك أينما ذهبت  ولا تعتمد على قياس جودة صورك من خلال شاشة كاميراتك فقد تخدعك ،، المصور يجب أن يكون إنسانا متواضعا صابرا مستعداً لمزيد من المتابعة ،، لو كنت من محبي صور HDRاستخدم برنامج Photomatix كونه مميز جدا ،، كل صورة عظيمة ترينا شئيا نبصرة بالعين مع شيء ندركه بالبصيرة، فهي تجمع بين البصر والبصيرة ،، موهبة التصوير الفوتوغرافي ليس لها سن محدد ،، ساهم في تنقية مجتمعك من بعض سلبياته عبر رسائل صورك ،، ما أراه ليس ما أراه، إنما هي الأحاسيس التي تستثار داخلي من خلال ما أرى وتلك هي ما أصورها  ،، الكاميرا الاحترافية العالية الدقة ليست من تصنع الصور بل أنت من يجب القيام بذلك ،، التصوير هو فن التقاط الصورة وإيقاف لحظة من الزمن تبقي للأبد تغني عن كل الكلمات ..............