انا و مراتي و الغدا

الراجل بطبعه معندوش مشكله في الأكل خصوصا لو كان عاش لوحده فتره قبل الجواز يعني اَي سندويتش بيقضي الواجب

اما الست فموضوع الغداء ده بالنسبه لها هام جدا كأنه مشكله مجاعه القرون الوسطى

و  في خناقه يوميا عنوانها ( هنطبخ ايه النهارده )!!!!!!!!!

علي التليفون استقبلت صوت مراتي الهادئ : حبيبي تحب اعملكم ايه علي الغدا النهارده ؟

انا : اَي حاجه يا حبيتي كله حلو من اديكي

مراتي ( متقمصه صوت بوسي في فيلم حبيبي دائما ) : لا بجد قولي نفسك اطبخلك ايه ؟

انا : ان كان و لابد نفسي في ملوخية و رز وحشوني قوي

مراتي : معندناش ملوخيه و معنديش وقت لها و لا في رز

انا : خلاص اعملي شوربه و لحمه

مراتي : بناتك مش بياكلوا اللحمه

انا : طيب شوفي البنات نفسهم في ايه و انا هاكل معاهم اي حاجه

مراتي ( و بدأت نغمه الرومانسيه تتحول لوحش مفترس ) : اي حاجه ايه ؟ هو انت ما ينفعش تريحني أبدا ، ما تقول نفسك في ايه ؟ انت كده و لا علي بالك التعب اللي انا فيه

انا بصوت مرتعد : حبيتي ربنا معاكي انا مش عايز اتعبك

مراتي و قد تحول الصوت الي صوت عادل ادهم : تتعبني !!!!!! ما انا تعبانه ليل نهار تنظيف و غسيل ليك و لعيالك انت حاسس اصلا بحاجه كلكم كده رجاله ما بتقدرش

انا محاولا الهروب من المعركه القادمة : بقولك ايه انا هاجيب بيتزا و انا راجع من الشغل أحسن ايه رأيك ؟

مراتي ( بصوت الريس حنفي  ) : ماشي أبقا هاتلنا معاك و زود عليهم بطاطس و حاجه ساقعه و سلطه و ما تصرفش فلوس كتير احنا محتاجين نوفر علشان خاطر مستقبل البنات و انا عارفاك تموت في الصرف و التبذير

انا ( هامسا لنفسي ) : انا برضه اللي غاوي تبذير !!!!

مراتي بصوت جهوري : انت بتقول حاجه

انا : لا أبدا يا روح قلبي انا بس كنت بسأل عايزه البيتزا بالفراخ و لا بيبروني !!!!!!!!!