أطلقت "مجموعة إيلاف"، المنضوية تحت مظلة الشركة السعودية للاقتصاد والتنمية "سدكو القابضة" والشركة الرائدة في مجال توفير خدمات السياحة والسفر والضيافة، في فنادقها في مكة المكرمة عروض جذابة لأداء مناسك العمرة بهدف إتاحة الفرصة للعدد المتنامي من السياح لأغراض دينية لأداء العمرة خلال موسم الشتاء الذي يتميز بمناخ معتدل. كما أعلنت المجموعة عن عروض سياحية معقولة الأسعار في فنادقها في مدينة جدة للعائلات لقضاء عطلة تسويقية وترفيهية في هذه المدينة الساحلية. ويأتي هذا الإعلان في إطار سعي المجموعة إلى تعزيز حضورها بشكل أكبر في القطاع السياحي المزدهر في المملكة العربية السعودية.

 

وتعمل المملكة على توسيع قطاعات السياحة والسفر والضيافة بهدف خلق المزيد من الإيرادات وفرص العمل وزيادة مساهمات هذه القطاعات في الناتج المحلي الإجمالي من 5.4% إلى 5.7% بحلول العام 2020، دعماً لتنويع الإقتصاد بعيداً عن النفط والغاز وتحويله إلى اقتصاد غير نفطي.

 

وصرح زياد بن محفوظ، الرئيس التنفيذي لمجموعة إيلاف: "نسعى جاهدين إلى تقديم العروض ذات القيمة الكبيرة لعملائنا من خلال الطرح المنتظم للعروض الفندقية منخفضة التكلفة. وتم تصميم عروضنا الأخيرة التي قمنا بإطلاقها في فنادقنا في كل من مكة المكرمة والمدينة المنورة وجدة، لتمكين ضيوفنا من أداء مناسك العمرة والاستمتاع بعطلهم أو رحلات العمل في جدة. وبالإضافة إلى مواقعها الاستراتيجية، تلتزم فنادقنا بابتكار الخدمات التي تقدمها بما يتماشى مع المتطلبات المتغيرة للسوق من حيث تقديم الخدمات عالية الجودة والمرافق عالمية المستوى".

 

وتعتبر "مجموعة إيلاف" واحدة من أبرز الشركات في الشرق الأوسط العاملة في قطاع السياحة والسفر، حيث تتخصص في تقديم خدمات السياحة الدينية وتسهيل أداء مناسك الحج والعمرة لكافة الحجاج من خلال شراكاتها الهامة مع أبرز مؤسسات الضيافة حول العالم من أجل ضمان حصول عملائها على أفضل الخدمات السياحية.