بتوجيهات سامية من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي –حفظه الله ورعاه-، وبرعاية كريمة من سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي،  رئيس المجلس التنفيذي، وانطلاقاً من حرص سموه الدائم على إحياء التراث الشعبي الأصيل، وغرسه في نفوس الأجيال المقبلة، يشهد ميدان المرموم لسباقات الهجن عند الواحدة والنصف من ظهر اليوم السبت الثامن من يناير، افتتاح مهرجان سمو ولي عهد دبي للهجن 2022، والذي يستمر حتى التاسع عشر من يناير. 
وأعلن نادي دبي لسباقات الهجن عن البرنامج الكامل للمهرجان الذي سيشهد مشاركة واسعة لمؤسسات هجن أصحاب السمو الشيوخ، وهجن أبناء القبائل من دول الخليج العربي،  وسيقام المهرجان على مدار 321 شوطاً بواقع 205 شوطاً لهجن أبناء القبائل 116 شوطاً لمؤسسات هجن أصحاب السمو الشيوخ. وتتنافس هجن أبناء القبائل من خلال المهرجان على عشرين رمزاً. ويتخلل المهرجان إقامة مزاد المرموم التاسع (ب) للإنتاج الشخصي (فطامين).
ويأتي توزيع اشواط المهرجان بواقع 65 شوطاً في سن الحقاقة بالنسبة لهجن أبناء القبائل، و 33 شوطاً في سن اللقايا لهجن أصحاب السمو الشيوخ و40 شوطاً لأبناء القبائل، اما في سن الإيذاع فسيقام 29 شوطاً لهجن أصحاب السمو الشيوخ و 36 لأبناء القبائل، وستكون هناك 27 شوطاً في سن الثنايا لهجن أصحاب السمو الشيوخ و 32  لأبناء القبائل، وبالمقابل سيشهد سن الحول والزمول إقامة 59 شوطاً بواقع 27 شوطاً لهجن أصحاب السمو الشيوخ و 32 شوطاً لهجن أبناء القبائل. وستقام من خلال المهرجان 83 شوطاً للإنتاج منها أربع أشواط لانتاج مؤسسات هجن أصحاب السمو الشيوخ في سن اللقايا، و 79 شوطاً لانتاج مؤسسات هجن أبناء القبائل في كل الاعمار.
علي بن سرود: ذكرى خالدة ومناسبة عظيمة
اكد سعادة علي سعيد بن سرود المدير التنفيذي لنادي دبي لسباقات الهجن، أن من حسن الطالع ان يتزامن مهرجان سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، مع اطلالة العام الخمسين (اليوبيل الذهبي) لدولة الإمارات العربية المتحدة، تلك الذكرى الخالدة والمناسبة العظيمة، لتزهو باشراقات مضيئة، ومستقبل زاهر لمسيرتنا الظافرة.
وأضاف: تأتي هذه المكرمة في إطار هذه الاحتفالات والافراح السعيدة التي نعيشها من خلال هذه الملتقيات التي تدعم اواصر المحبة والتعاون والاخوة وتعميق العلاقات الاجتماعية فضلا عن الفوائد الجمة التي يجنيها المتسابقون والمتابعون لهذه الرياضة ومناخاتها التراثية التنافسية الرحبة التي ينتظرها رواد الاصالة عاماً بعد عام باعتبارها محطة مهمة وجسر العبور للختاميات. وهذا المهرجان من ضمن مبادرات سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، رئيس المجلس التنفيذي، وحرصه على دعم هذا الموروث الشعبي والنهوض به الى الامام.
وأشار علي بن سرود الى إكتمال جميع الترتيبات لاستقبال المهرجان داعياً جميع المشاركين في السباقات من الملاك والافراد والعمال الى ضرورة التقيد بالضوابط الاحترازية مثل التباعد وارتداء الكمامات، مما سيسهم في انجاح المهرجان.