استقبل خلف أحمد الحبتور، مؤسس ورئيس مجلس إدارة مجموعة الحبتور، وفداً من الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية في شرطة دبي، في المقر الرئيسي للمجموعة، لبحث شراكة استراتيجية جديدة سيتم الإعلان عنها في الأسابيع المقبلة.

ترأس الوفد العميد جمال سالم الجلاف، مدير الإدارة العامة التحريات والمباحث الجنائية. يرافقه المقدم عارف علي بيشوه، مدير إدارة الحد من الجريمة، والنقيب حمود محمد سالم، مدير الأنشطة المجتمعية. وذلك بحضور كل من سلطان الحبتور، رئيس الحبتور للسيارات، ومحمد الحبتور، نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي في المجموعة، وأحمد الحبتور، الرئيس التنفيذي لشركة الحبتور للسيارات، وعدد من كبار مديري المجموعة.

تم خلال الاجتماع بحث الشراكة الجديدة والتأكيد على أهمية تعاون القطاع الخاص وأفراد المجتمع ككل مع الجهات الأمنية الحكومية للحفاظ على أمن البلاد وراحة الجميع.

من جانبه شكر خلف الحبتور شرطة دبي الممثلة في الاجتماع بالعميد الجلاف على تفانيها وحرصها على تقديم أعلى مستويات الأمن في العالم، قائلاً: "ننعم في دبي بأفضل مستويات الأمن والأمان بسبب تفاني وإخلاص شرطة دبي. ومن المهم أن نقدر جميعاً، من مواطن ومقيم ومستثمر، المجهود الضخم اللازم للحفاظ على ذلك. وعلينا مسؤولية للقيام بدورنا، ونحن كمجوعة الحبتور على أتم استعداد لتقديم ما في استطاعتنا للمساهمة بالحفاظ على أمننا."

وأضاف عن المبادرة الجديدة: "هذه الشراكة الجديدة هي جزء من التزامنا بالتعاون مع شرطة دبي وكل الجهات الحكومية لخدمة مجتمعنا."

من جهته، شدد العميد الجلاف على أهمية التوعية المجتمعية للمواطن والمقيم على حد سواء، وضرورة خلق الشراكات الاستراتيجية بين الشرطة والمجتمع لتعزيز الإحساس بالأمن والحد من الجريمة، موضحاً أنه هناك ما يزيد عن 18 مبادرة ضمن نشاطات شرطة دبي المجتمعية تهدف لخدمة هذا الهدف ضمن خطط شرطة دبي الوقائية.

وختم معبراً عن سعادته بهذه الشراكة بين شرطة دبي ومجموعة الحبتور متمنياً لها النجاح وأن تكون الأولى من مجموعة من المبادرات التي تقام بالتعاون مع القطاع الخاص لخدمة المجتمع وتعزيز أمنه.