استقبل مركز راشد لأصحاب الهمم في دبي، أمس، الإعلامي اللبناني طوني خليفة، حيث كان في استقباله السيدة مريم عثمان، المدير العام لمركز راشد لأصحاب الهمم، وعدد من مسؤولي ومعلمي الأقسام، وثلة من طلبة المركز الذين قدموا له الورود، كلفتة شكر منهم له على هذه الزيارة التي اطلع خلالها الإعلامي طوني خليفة على نوعية الخدمات التي يقدمها مركز راشد لطلبته من أصحاب الهمم، والذين يتجاوز عددهم 300 طالب. 
وفي هذا الإطار، قالت مريم عثمان، المدير العام للمركز: "نجح مركز راشد منذ افتتاحه في 1994 وحتى اليوم في تأسيس علاقة جيدة ووطيدة مع القطاع الإعلامي سواء داخل الدولة أو خارجها، وعلى مدار السنوات الماضية استقبل المركز عدداً كبيراً من رموز هذا القطاع على المستوى المحلي والعربي، وبلا شك أن زيارة الإعلامي طوني خليفة للمركز تصب في إطار تعزيز هذه العلاقة مع قطاع الإعلام الذي لعب دوراً مهماً في التعريف بقضايا أصحاب الهمم ومتطلباتهم المجتمعية". وأضافت: "لقد كانت زيارة الإعلامي طوني خليفة للمركز ثرية، حيث تجلى ذلك من خلال تفاعله مع أبناء المركز ومشاركته في جملة الأنشطة التي يقومون بها، وهو ما ينقل صورة ناصعة البياض، عن نوعية القيم الإنسانية التي نتسلح بها جميعاً في المجتمعات العربية". 
خلال الزيارة، جال الاعلامي طوني خليفة بين أقسام المركز المختلفة، واطلع على نوعية الخدمات التي يقدمها المركز لطلبته، كما استمع لشرح واف عن تفاصيل البرامج التعليمية والتدريبية التي يقدمها المركز لطلبته، وفي هذا السياق، أشاد الإعلامي طوني خليفة، بنوعية ومستوى الخدمات التي يقدمها المركز. وقال: "لا يمكن وصف السعادة التي غمرتني خلال هذه الزيارة التي اكتشفت خلالها مدى حجم الطاقة الايجابية التي يتسلح بها هؤلاء الطلبة، ومدى قدرتهم على مواجهة تحديات الحياة ومصاعبها، وهو ما يدعونا جميعاً إلى تعلم أصول الصبر منهم". وأكد خليفة على أن مركز راشد لأصحاب الهمم، قد لعب دوراً مهماً في تحسين حياة أصحاب الهمم، وشدد على أهمية دور الإعلام في نقل صورة متكاملة عن متطلبات أصحاب الهمم وقضاياهم، إلى جانب مساهمته في نقل صورة عن قدرة أصحاب الهمم على مواجهة اعاقاتهم وتجاوزها للوصول إلى مستويات أفضل.