رحّبت مجموعة جيمس للتعليم اليوم الخميس بانضمام 1,600 معلم جديد إلى مدارسها في الإمارات، وذلك ضمن حفل ضخم تحت عنوان "يوم جيمس للتوعية" قبيل استئناف العام الدراسي الجديد يوم الأحد المقبل. 

وبعد التغييرات التي طرأت على التعليمات الخاصة بالوقاية من كوفيد 19، أقيمت الفعالية بحضور شخصي في فندق أتلانتس دبي في نخلة جميرة، وتضمنت كلمتين لكل من صني فاركي، مؤسس ورئيس مجلس إدارة مجموعة جيمس للتعليم ورئيسها التنفيذي دينو فاركي، كما شارك فريق القيادة خبرته مع المعلمين الجدد بالإضافة إلى الحديث عن قيم المجموعة وأبرز إنجازاتها. 

وتعدّ "جيمس للتعليم" أضخم مزود خدمات التعليم الخاص من مرحلة الروضة وحتى الصف الثاني عشر، وهي تستعد لتقديم خدماتها التعليمية هذا العام لأكثر من 120,000 طالب من 165 جنسية من قبل أكثر من 7,000 معلّم متميز من 82 بلداً أبرزها المملكة المتحدة والولايات المتحدة والهند، وذلك على مستوى 43 مدرسة في دولة الإمارات. 

وقد انتقل العديد من المعلمين الجدد إلى الإمارات حديثاً على الرغم من التأخير والقيود المفروضة على السفر عالمياً، حيث شاركوا في "يوم جيمس للتوعية" بعد أسبوعٍ حافل بالأنشطة التفاعلية في كل مدرسة على حدة. 

وقال دينو فاركي، الرئيس التنفيذي لمجموعة جيمس للتعليم: "يسعدني اليوم الترحيب بالمعلمين الجدد في عائلة جيمس ومرافقتهم في بداية مسيرتهم المهنية معنا. واجه طلابنا ومعلمونا في العام الدراسي الماضي تحدّيات غير مسبوقة، واستطاعوا رغم ذلك تحقيق أفضل الإنجازات الأكاديمية على الإطلاق، وأنا واثق من أن هذه الدفعة الجديدة من المعلمين ستعزز جهودنا لضمان إطلاق الإمكانات الكاملة لجميع الطلاب". 

ومن جانبها، قالت تامي مورفي، رئيسة لجنة التعليم في "جيمس للتعليم" ومديرة أكاديمية جيمس الأمريكية دبي: "هناك الكثير من الامتيازات للانضمام لعائلة جيمس، ومن بينها الطلاب الرائعون الذين نتولى شرف ومسؤولية تعليمهم، وكذلك الزملاء المذهلين الذين يتاح لنا العمل معهم والتعرّف إليهم". 

وقالت سارة وايلدبور، معلمة الصف الأول في أكاديمية جيمس ولينغتون واحة السيليكون وقد أتت حديثاً من المملكة المتحدة: "لقد استقبلتني جيمس بترحيب حار جداً، وتلقيت الكثير من الدعم من فريق عمل أكاديمية جيمس ولينغتون، كما ساعدني "يوم جيمس للتوعية" على ترتيب أفكاري بخصوص كل ما تعلّمته عن المجموعة. والآن، أنا شديدة الحماسة للتعرّف على طلابي الأسبوع المقبل والانطلاق في هذه الرحلة الجديدة في مسيرتي المهنية".