أسدل الستار مساء أول من أمس على منافسات النسخة الثالثة عشرة من بطولة آسيا للرجال والسيدات للملاكمة دلهي – دبي 2021 التي استضافتها دولة الإمارات العربية المتحدة خلال الفترة من 21 إلى 31 مايو 2021، ونظمها الاتحادين الآسيوي والإماراتي للملاكمة بالتعاون مع الاتحاد الهندي للملاكمة ومجلس دبي الرياضي، وأقيمت منافساتها في فندق لو ميريديان المطار بدبي.

وحصد ملاكمي أوزبكستان 6 ميداليات ذهبية في نهائي الرجال الذي شهد منافسة قوية في 10 أوزان مختلفة، فيما حققت منغوليا 3 ميداليات ذهبية، وحصلت الهند على ميدالية ذهبية واحدة، ووصل مجموع المكافآت التي قدمها الاتحاد الدولي للبطولة إلى 400000 دولار أمريكي تم توزيعها على الفائزين بالمراكز الأولى في البطولة، حيث حصل الملاكمين الفائزين بالمركز الأول من الرجال والسيدات على جائزة مالية قدرها 10000 دولار أمريكي لكل فائز، فيما حصل الفائزين بالمركز الثاني على جائزة مالية قدرها 5000 دولار أمريكي، وحصل كل فائز بالميدالية البرونزية على جائزة مالية قدرها 2500 دولار أمريكي.

وتوج الفائزين في مختلف الأوزان كل من سعادة أنس العتيبة رئيس الاتحادين الآسيوي والإماراتي للملاكمة، استفان كوفاك الأمين العام للاتحاد الدولي للملاكمة، سكين بولاتوف نائب رئيس الاتحاد الأسيوي للملاكمة، يوسف الكاظم نائب رئيس الاتحاد الآسيوي للملاكمة، محمد بو خاطر رئيس اللجنة العليا المنظمة للبطولة – نائب رئيس اتحاد الإمارات للملاكمة، عمر الكندي عضو مجلس إدارة اتحاد الإمارات للملاكمة مدير البطولة، كما شارك في التتويج الملاكم العالمي البريطاني أمير خان الذي حضر النهائي وأشاد بأداء الملاكمين الآسيويين.

وعبر عمر الكندي مدير البطولة عن سعادته بالنجاح الكبير الذي شهدته البطولة التي جاءت استضافتها وتنظيمها في وقت قصير جدًا بعد اعتذار الهند عن التنظيم قبل أقل من شهر من موعد البطولة، وأشاد الكندي بمستوى التنافس والأداء الفني الذي ظهر به الملاكمون والملاكمات منذ الجولة الأولى وحتى نهاية البطولة خاضوا فيها 130 نزالًا من أقوى المنافسات، وأشاد بالأداء التحكيمي المتميز، وقال: "لقد كشفت البطولة عن المستوى العالي لملاكمي آسيا من الرجال والسيدات سواء كانوا من أصحاب الخبرة الذين سيشاركون في الدورة الأولمبية المقبلة أو من الملاكمين الجدد الذين أكدوا أنهم قادرون على تعزيز مكانة قارة آسيا في عالم الملاكمة، وسيكون لهم شأن في المستقبل".

وأضاف الكندي: "اللجنة المنظمة بذلت كل جهدها لتقديم استضافة تليق بدولة الإمارات العربية المتحدة والخبرات الوطنية التي تتمتع بها لتنظيم البطولات العالمية ولم يكن النجاح ليتحقق لولا التزام الوفود المشاركة في البطولة بالإجراءات واللوائح التنظيمية الخاصة وحرصهم على الاستفادة من فرصة تنظيم البطولة لتكون خير إعداد للأولمبياد المقبل والبطولات العالمية القادمة، وقد وصلتنا إشادات واسعة ورسائل شكر كثيرة من جميع المشاركين الذين عبروا عن إعجابهم بجودة ودقة التنظيم، والضيافة الرائعة".

وحصد الأوزبكي ميرزاخميدوف نودريجون على الميدالية الذهبية في وزن الذبابة الخفيف (46 – 49 كيلوغرام) بعد تغلبه على الكازاخستاني دانيال سابت، كما فاز الأوزبكي زويروف شاخوبايدن المصنف ثاني على مستوى العالم بالميدالية الذهبية في وزن الذبابة (52 كيلوغرام) بعد تغلبه على الهندي أميت المصنف أول على مستوى العالم، وفاز المنغولي خارخو إنخ-أمار المصنف ثاني على مستوى العالم بالميدالية الذهبية في وزن البانتام (56 كيلوغرام) بعد تغلبه على الأوزبكي ميرازيزبيك ميرزاهاليلوف المصنف أول على مستوى العالم ، كما فاز المنغولي إردينيبات تسيندباتار المصنف أول على مستوى العالم بالميدالية الذهبية بعد تغلبه على الإيراني دانيال شاهباخش في وزن الخفيف (60 كيلوغرام).

وفي وزن الوسط الخفيف (64 كيلوغرام) فاز المنغولي باتارسوخ شينزوريغ المصنف ثاني على مستوى العالم بالميدالية الذهبية بعد تغلبه على الهندي شيفا ثابا، وفي وزن دون المتوسط (69 كيلوغرام) فاز الأوزبكي باتوروف بوبو-عثمان المصنف أول على مستوى العالم بالميدالية الذهبية بعد تغلبه على الكازاخستاني أبلاخان زوسوبوف المصنف ثاني على مستوى العالم، وفي وزن الوسط (75 كيلوغرام) فاز الأوزبكي جافاروف سيدجامشيد بالميدالية الذهبية بعد تغلبه على الكازاخستاني أبليخان أمانخول.

وفي وزن الثقيل الخفيف (81 كيلوغرام) فاز الأوزبكي روزميتوف ديلشودبيك المصنف ثاني على مستوى العالم بالميدالية الذهبية بعد تغلبه على الإيراني ميسم جيشلاغي، فيما فاز الهندي سانجيت المصنف ثاني على مستوى العالم بالميدالية الذهبية بعد تغلبه على الكازاخستاني فاسيلي ليفيت المصنف أول على مستوى العالم في وزن الثقيل (91 كيلوغرام)، وفاز الأوزبكي جالولوف باخودير المصنف أول على مستوى العالم بالميدالية الذهبية بعد تغلبه على الكازاخستاني كامشيبيك كونكابايف المصنف ثاني على مستوى العالم.