نجح العلماء في التوصل إلى شكل راعي العشاق، الذي دفع ثمنا باهظا للدفاع عن نفسه من الرومانسية قبل 1700 عام.

وكشف علماء من البرازيل شكل الروماني “فالنتاين”، وذلك من خلال استخدام التكنولوجيا التفاعلية عن طريق الطباعة ثلاثية الأبعاد، عقب دراستهم لجمجمته.

وقالت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، عبر موقعها الإلكتروني، إن أحد مصممي الغرافيك البرازيليين توصل إلى شكل قريب من صورة “فالنتين” عقب تحليل العلماء لرفاته، وذلك باستخدام تكنولوجيا الطباعة ثلاثية الأبعاد.

وأشارت الصحيفة، إلى أنه تم إزاحة الستار عن مجسم “فالنتين” قبل يوم واحد من احتفال الملايين حول العالم بـ”عيد الحب” هذا العام.

وبالرغم من صعوبة الحصول على الجمجمة، التي يتم الاحتفاظ بها في وعاء زجاجي صغير في روما، ومتوج بتاج من الورود، ولكن العلماء تمكنوا من إنتاج صورة تكشف عن صورة تقريبية لشكل “فالنتاين” من خلال التكنولوجيا الحديثة.

روتانا