في إطار التزامها بمسؤوليتها الاجتماعية لمواصلة تشجيع تبني أساليب وأنماط حياة صحية، وبالتزامن مع تحدي دبي للياقة 2020، نظمت جامعة أبوظبي فعالية رياضية لأعضاء هيئة التدريس وموظفي فرعيها في أبوظبي والعين، وذلك في المنطقة الرياضية التي تم افتتاحها حديثاً في جزيرة الحديريات في أبوظبي، والتي نفذتها شركة مدن العقارية بالتعاون مع دائرة البلديات والنقل.

 

وقدمت الفعالية التي استمرت ليوم واحد لأعضاء هيئة التدريس وموظفي الجامعة باقة متنوعة من الأنشطة الرياضية في الهواء الطلق بما في ذلك ركوب الدراجات الهوائية على مسار الحديريات والملاكمة على الشاطئ وتمارين الكروس فيت، بقيادة فريق بييك فيتنس جيم، وهو مركز رائد للياقة البدنية في دولة الإمارات يقدم مجموعة متنوعة من تمارين اللياقة البدنية.

 

وقال البروفيسور وقار أحمد، مدير جامعة أبوظبي: "سعداء بتنظيم هذه الفعالية الشيقة، التي أتاحت لأعضاء هيئة التدريس والموظفين في جامعة أبوظبي فرصة مميزة للتواصل تحت منصة واحدة وحفزتهم لإطلاق العنان لطاقاتهم الجسدية. ونحرص دائماً على تشجيع أعضاء مجتمع جامعة أبوظبي على تبني أسلوب حياة صحي وبناء علاقات وطيدة مع زملائهم من خلال تنظيم أنشطة رياضية ديناميكية ومسابقات ودية."

 

وأضاف: "لطالما حرصنا على أن تكون صحة وعافية مجتمعنا جزءاً لا يتجزأ من أهدافنا الاستراتيجية الأساسية، وندرك نوع التأثير الذي نحدثه على جميع جوانب المجتمع، سواء كانت اقتصادية أو اجتماعية أو بيئية. شعارنا هو "نشر المعرفة لتحقيق الإنجازات والحكمة في القيادة" ونسعى باستمرار لتجسيد ذلك بأن نكون قدوة يحتذى بها للمجتمع ككل من خلال مبادرتنا البناءة للمسؤولية الاجتماعية."

 

وشهدت الفعالية مشاركة فعالة من قبل موظفي حرمي الجامعة في أبوظبي والعين، مع مراعاة كافة التدابير الاحترازية بما في ذلك الحفاظ على مسافة لا تقل عن مترين بين كل شخص، وتركيب أجهزة تعقيم وكاشف حراري عند المدخل، بالإضافة إلى ارتداء الكمامات في جميع الأوقات ما عدا أثناء التمرين.