-  انضمّت "ورشة حكومة دبي" إلى نخبة الجهات المشاركة في "دمي لوطني"، الحملة الوطنية السنوية التي أطلقتها "هيئة الصحة بدبي"، وسط مشاركة واسعة من موظفي الورشة الذين تبرعوا بالدم لإنقاذ حياة المرضى والمصابين، التزاماً منهم بمسؤولياتهم المجتمعية والوطنية والإنسانية. وأكّد سعادة فهد أحمد الرئيسي، المدير التنفيذي لـ "ورشة حكومة دبي"، بأنّ الورشة ماضية في تعزيز التطوع كثقافة مجتمعية راسخة بين أوساط موظفيها، مشدداً على أهمية المشاركة في حملة "دمي لوطني" كونها مبادرة وطنية تعكس روح التكافل الإنساني والتلاحم الاجتماعي في دولة الإمارات. وجدّد الرئيسي حرص الورشة على دعم الجهود الوطنية لإرساء دعائم العمل التطوعي، كونه ركيزة أساسية لبناء المستقبل ودفع مسيرة الإنجازات التي تقودها دولتنا، في ظل السياسة الحكيمة لقيادتنا الرشيدة لرسم ملامح الخمسين عاماً القادمة وفق دعائم قوامها السعادة والرخاء والرفاهية.