انتشر وباء فيروس كورونا في جميع أنحاء العالم، مما أدى الى إلغاء العديد من المناسبات الكبيرة الغير متصلة بالإنترنت. المنصة الشاملة لإدارة جميع المناسبات، إفينت إكسترا، التي من المفترض أن تكون أكثر قطاع عمل تضرراً خلال هذا الوباء، قد حولت هذه الأزمة إلى فرصة ذهبية من خلال إطلاق حل "المعرض الافتراضي" الجديد، الذي ينقل الأحداث الكبيرة غير المتصلة بالإنترنت إلى الإنترنت. إضافةً إلى توفير الدعم الرقمي الشامل للمعارض الافتراضية، تساعد إفينت إكسترا المنظمين بشكل كامل من خلال دمج الأعمال الأولية، التجارب التفاعلية في المناسبات، وتقارير تحليل البيانات، وقد قامت هذه الخدمات بحل ضائقة المنشأة التجارية بشكل فعال. ستفيد هذه التقنية منظمات ومخططي الفعاليات على مستوى العالم بما في ذلك الإمارات العربية المتحدة التي يبلغ سوق المناسبات فيها ربع مليار درهم.

في نصف عام فقط، حققت إفينت إكسترا نموًا بنسبة ٣٠٠٪ في الإيرادات بعد إطلاق الحل الجديد، مما يعني أن المعرض الافتراضي سيصبح اتجاهًا رئيسيًا سائداً في المستقبل.

"المعرض الافتراضي" - تجاوز حدود البعد الاجتماعي من خلال التكنولوجيا
تأسست شركة إفينت إكسترا عام ٢٠١٤ والتي تتخذ من هونغ كونغ مقراً لها. تهدف إفينت إكسترا إلى تزويد منظمي المناسبات والمشاركين ببرنامج إدارة المناسبات، الذي يتضمن ميزات كالتنسيق، التسجيل، الدفع، وتحليل البيانات لحركة المناسبات وما إلى ذلك.
 تم تأجيل وإلغاء أكثر من ٩٠٪ من المناسبات التي يتوجب بها الحضور الشخصي. خلال الوباء العالمي،
واستجابة لذلك، أطلقت إفينت إكسترا حلًا جديدًا تمامًا - "المعرض الافتراضي"، الذي يكسر القيود الجغرافية ويحول المناسبات غير المتصلة بالإنترنت إلى الإنترنت مع تقدم التكنولوجيا. ساعدت إفينت إكسترا على تعزيز التجربة التفاعلية وإجراء تحليل للبيانات بعد المناسبات بكفاءة أعلى. فيما يلي مميزات حل "المعرض الافتراضي":

 

 

 

 

 


المميزات
الخدمات
إنشاء نماذج لتسجيل المناسبات، إدارة الحضور، ونظام التسجيل عند الوصول
ارسال رسائل نصية قصيرة ورسائل عبر البريد الالكتروني


تبسيط العمليات التنفيذية
إعداد بيئة افتراضية، مثل: قاعة المعارض، كشك المناسبات، الإعلانات، وقاعات المؤتمرات، وما الى ذلك.


إنشاء بيئة افتراضية
إقامة "قاعة عرض افتراضية" للمشاركين لزيارة المقصورات أو حضور ندوة عبر الانترنت
يمكن للمشاركين بدء محادثات خاصة وتبادل بطاقات العمل الرقمية على المنصة
يمكن للمشاركين التحدث مع قسم المبيعات وتحديد مواعيد عبر الإنترنت أو خارج الشبكة


اقصى درجة تواصل مع الآخرين
توفير تحليل بيانات شاملة للمنظمين والعارضين، على سبيل المثال عدد الزيارات، معدل مشاهدة الفيديو، تحميل النشرات، وعدد الاستفسارات، الخ. 


إحصائيات المشاركة الافتراضية في المعرض

قال سوم وونغ، المؤسس المشارك لإفينت إكسترا، "وفقًا للأبحاث، تبلغ قيمة برامج المناسبات في آسيا وحدها أكثر من مليار دولار أمريكي في الإنفاق السنوي وهي أسرع منطقة نموًا في العالم. هدفنا هو أن نكون الأفضل في المنطقة لخدمة أكبر عدد ممكن من المنظمين." 
المعرض الافتراضي لإفينت إكسترا مفتوح الآن للتجربة العامة:
https://virtual.eventxtra.com/

تلقت الفكرة المبتكرة التمويل من الشركات اليابانية
تم تمويل إفينت إكسترا مؤخرًا بواسطة "يو بي فينتشر"، (يو بي فينتشرز) المحدودة، شركة رأس مالية استثمارية متخصصة في أعمال الاشتراك. "يو بي فينتشر" تابعة لشركة "يوزابيس"، " يوزابيس" المحدودة، وهي واحدة من أكبر الشركات اليابانية الناشئة. " يوزابيس" هي شركة إعلامية لمعلومات الأعمال التجارية في اليابان، وأدرجت في بورصة طوكيو في عام ٢٠١٦. وفي عام ٢٠١٨، استحوذت على "كوارتز" وهي شركة إعلامية تجارية للأسواق العالمية ومقرها نيويورك. وتولد الشركة حاليًا إيرادات سنوية متكررة بقيمة ٨.٧ مليار ين ياباني. 

يعد إفينت إكسترا أول استثمار لشركة "يو بي فينتشر" في آسيا خارج اليابان، وستساعد "يوزابيس" إفينت إكسترا على توسيع أعمالها في اليابان. وهذا جزء من خطة توسيع إفينت إكسترا في آسيا، والتي تشمل بعض المدن مثل اليابان، كوريا الجنوبية، جنوب شرق آسيا، والبر الرئيسي للصين وتهدف إلى توفير حلول إدارة المناسبات لتلك الأسواق. 
 


تحالف استراتيجي مع "بيكو اكس" - التحول الرقمي الرائد لمجال المناسبات في آسيا
 
لكي تتوسع في آسيا، شكلت إفينت إكسترا تحالفًا استراتيجيًا مع "بيكو اكس" كشريكها الحصري في برنامج إدارة المناسبات، لتوفير تجربة رقمية في قطاع عمل المناسبات. "بيكو اكس" هي وحدة الأعمال الرقمية الاستراتيجية لمجموعة "بيكو". 
"بيكو" هي شركة تنشيط العلامات التجارية الإجمالية مع نصف قرن من السجل الحافل وتعمل في حوالي ٤٠ مدينة حول العالم. 
تم إدراج شركة "بيكو فار إيست هولدنق لميتيد" في بورصة هونج كونج منذ عام ١٩٩٢. في السنة المالية لعام ٢٠١٩، أعلنت "بيكو" عن إجمالي إيرادات يقارب ٦٤٠ مليون دولار أمريكي. من خلال التحالف، تأمل الشركتين إفينت إكسترا و"بيكو اكس" في لعب دور كبير في التحول الرقمي لقطاع عمل المناسبات. تساعد منصتهم الشركات على دمج تنسيق المناسبات بكفاءة وتحسين تحليل بيانات المناسبات الذي يؤدي في النهاية إلى نتائج أفضل لجميع المساهمين في الحدث.