وقفت أمام البحر ..
ألمح زرقة مؤتلفة مع السماء ..
ترف امواجة والأهداب ..
يزيدني حيرة ورغبة ..
حتى تبينت الحقيقة ..
أنني أقف بين رمش ورمش ..
من بحر عينيك