أعلن المستشفى الأمريكي في دبي عن نجاح عملية معقدة لعلاج انصمام شريان شعبي هوائي لدى مريض يعاني من نفث ( بصق ) الدم بشكل معتدل وتجويف بعمق 10 سم في الرئة ناجم عن الإصابة بالسل.

 

وفي هذا الإطار، قال الدكتور أوس الفهد، استشاري العلاج الإشعاعي التداخلي لدى المستشفى الأمريكي في دبي: "تعد هذه العملية الأولى من نوعها في الإمارات، وهي على درجة عالية من التعقيد كما أفاد كبار الأطباء في المستشفى، بما فيهم الدكتور مازن زويهد، رئيس قسم أمراض الرئة والعناية المركزة. وعلى الرغم من أننا تعاملنا مع الحالة الطبية منذ البادية على أفضل وجه، إلا أن المريض بقي يعاني من حالة نفث ( بصق ) الدم بشكل معتدل. لذا أوصينا بإجراء عملية لعلاج الانصمام الشرياني الشعبي الهوائي، وكانت العملية ناجحة بحمد الله. ونحن سعداء بمشاهدة التحسن الكبير في حالة المريض، الذي يقضي حالياً فترة التعافي في المستشفى.  ونحن مستمرون بتقديم أحدث التقنيات في العالم لدعم مجتمعنا الذي نعمل ضمنه".

وقد تضمن الإجراء تمرير قسطرة من فخذ المريض إلى الشريان الذي يمد الشعب الهوائية بالدم. بعد ذلك، تم حقن مادة ملونة في الشريان لتحديد الشرايين الشعبية المتضخّمة وغير الطبيعية، التي غالباً ما تكون مصدر النزيف. وتمّ تنفيذ العملية في غرفة القسطرة باستخدام تقنية Image Subtracted. وبمجرد التحقق من موضع الخلل في الشرايين، تم حقن جزيئات دقيقة ليتخثّر الدم في الوعاء الدموي ويتوقف النزيف ويزول تضخم الأوعية الدموية في القصبات الهوائية.

ولم يكن هناك حاجة لتروية الرئتين، حيث تم ذلك عن طريق الشرايين الرئوية التي لم تتأثر خلال هذا الإجراء.

من جانبه، قال المريض محمد سيكدار: "كانت تجربتي في المستشفى الأمريكي في دبي جيدة جداً، خاصة الفريق الطبي. واليوم  أشعر بتحسن كبير ، وسأتابع حياتي إن شاء الله بشكل طبيعي قريباً".