أعلنت مؤسسة تاكسي دبي بهيئة الطرق والمواصلات، عن تدشينها ممر التعقيم الذاتي أمام سكن السائقين بمنطقة المحيصنة، وذلك لزيادة وقايتهم وحمايتهم من فيروس كورونا عقب الانتهاء من عملهم اليومي، في إطار الإجراءات الاحترازية التي تتبعها المؤسسة للحفاظ على سلامة السائقين ومستخدمي مركبات الأجرة.  

وقال ناصر الحاج، مدير إدارة الأصول في مؤسسة تاكسي دبي: إننا نعمل وفق توجيهات الحكومة الرشيدة بالحفاظ على سلامة المجتمع وحماية العاملين في الميدان، ونظراً لكون فئة السائقين من أكثر الأشخاص المخالطين لمستخدمي مركبات الأجرة، فإننا قمنا بتوفير آلية لتعقيم ملابس السائقين وأحذيتهم فور انتهائهم من العمل في توصيل الركاب عبر مركبات الأجرة، وذلك كإجراء احترازي مضاعف يحميهم من الإصابة بالفيروس، حيث  تم وضع ممر التعقيم الذاتي أمام مدخل سكن السائقين التابع للمؤسسة في منطقة المحيصنة، والذي يتميز بالقدرة على تعقيم ملابس السائق من الخارج، عبر رش المادة المعقمة بدرجة 360 حول محيط الجسد، بالإضافة إلى الإجراءات الاحترازية الأخرى المتبعة ومن ضمنها: تسجيل الدخول والخروج من السكن دون لمس من خلال كاميرات ذكية تتعرف إلى وجوه الأفراد المخولين، فضلاً عن الفحص الدوري لدرجة حرارة السائقين وإلزامهم بارتداء القفازين والكمامة داخل وخارج مركبة الأجرة، وتعقيم المركبة حال خروج المتعاملين منها، إلى جانب وضع حاجز بلاستيكي للفصل ما بين السائق والمتعامل داخل المركبة. 

وأشار الحاج إلى أن هذه الإجراءات تسهم في تحفيز السائقين على مواصلة عملهم بشكل آمن، بالإضافة إلى كسب ثقة متعاملينا بتجسيد حرصنا على صحة وسلامة الخدمات المقدمة لهم من قِبل مؤسسة تاكسي دبي، وبعث الطمأنينة في نفوسهم خلال الرحلة، موضحاً أنه تم تطوير الممر في خطوة تصبو إلى تحقيق أهم غايات المؤسسة الاستراتيجية المتمثلة بالتشغيل المتميز وإسعاد الناس.