أعلنت "كريمسون إدوكيشن" الشركة الرائدة في استشارات القبول الجامعي والتعليم عبر الإنترنت والتعليم العالي، عن إطلاق مسابقة رمضانية ملهمة تشجع الطلاب في جميع أنحاء الإمارات العربية المتحدة على عرض مهاراتهم في ريادة الأعمال من خلال المشاريع المؤثرة التي تهدف لرد الجميل للمجتمع.

وتنطلق مسابقة "Crimson Spirit " يوم 23 أبريل على أن تستمر طوال شهر رمضان. ومن أجل الفوز بالجائزة الأولى المخصصة لمساعدة الطلاب الجامعيين الطامحين لاكتساب المهارات الإضافية التي يحتاجون إليها لدعم ملف القبول في الجامعة المفضلة، يحتاج الطلاب ببساطة إلى توظيف الشهر الفضيل لتطوير مشروع لامنهجي يكون له أثر إيجابي على المجتمع.

ويمكن للطلاب الذين تقل أعمارهم عن 18 سنة في جميع أنحاء الإمارات، المشاركة في المسابقة التي تستمر لمدة شهر كامل. ومن أجل التسجيل، يحتاج الطالب إلى تحميل وصف قصير لمدة 30 ثانية للمشروع الذي سيعمل عليه (والذي يمكن أن يكون قد بدأ قبل رمضان) مع استخدام هاشتاق #CrimsonSpirit على Facebook أو Instagram، ووضع إشارة صفحة @crimsoneducation_mena، أو إرسال رسالة الكترونية تتضمن وصف المشروع إلى البريد الالكتروني [email protected]

وبمجرد التقديم والموافقة من فريق العمل في "كريمسون إدوكيشن" سيكون لدى الطلاب شهر واحد لتطوير المشاريع الفردية التي يجب أن تجسد شكلًا من أشكال التأثير الاجتماعي.

وفي نهاية شهر رمضان، يجب على الطلاب تقديم مشاريعهم التي سيتم الحكم عليها بناءً على التأثير والإبداع والنمو الذي حققته خلال رمضان. وسيتم اختيار الفائز بالجائزة بتاريخ 31 مايو، حيث سيحصل على قسيمة هدايا عبارة عن رصيد بقيمة 1000 درهم لدى كريمسون، يمكن إستخدامها في شراء أي من الخدمات التي تقدمها "كريمسون إدوكيشن" وثلاث ندوات مجانية في مجال التخطيط الاستراتيجي والأنشطة اللامنهجية، بالإضافة إلى قميص من الكلية التي يرغبون بالانضمام إليها. أما الفائز بالمركز الثاني فسيحصل على قسيمة هدايا عبارة عن رصيد بقيمة 500 درهم لدى كريمسون، يمكن إستخدامها في شراء أي من الخدمات التي تقدمها كريمسون إدوكيشن.

وسيتولى جيمي بيتن، الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي لكريمسون إدوكيشن، مهمة ترأس لجنة التحكيم التي ستضم أيضًا كلًا من ثريا بهشتي، المدير الإقليمي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في كريمسون إدوكيشن، والبروفيسور بشير شحادة، المستشار الأكاديمي في كريمسون، وتريسا توماس، رئيس قسم الأنشطة اللامنهجية في كريمسون إدوكيشن، وديفيد فريد، نائب الرئيس الأول في كريمسون إدوكيشن والعضو الرسمي في مجلس فوربس.

وفي تعليق لها، قالت ثريا بهشتي عن هذه المسابقة: "نحن متشوقون للاطلاع على نتائج هذه المسابقة التي ستلهم الطلاب وتحفزهم على الإبداع من خلال قيامهم بتنفيذ مشاريع فريدة تحظى بأهمية كبيرة خلال شهر رمضان المبارك. التعليم في الوقت الحالي يحظى بأهمية بالغة بالنسبة للجميع، ونحن فخورون للغاية بالمشاريع المؤثرة التي أطلقها طلاب كريمسون في جميع أنحاء العالم خلال الأشهر الماضية، وخاصة منذ ظهور فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19".

وأضافت: "لقد تغير النمط التقليدي للأنشطة اللامنهجية، وبالتالي، كان على الطلاب إعادة النظر في المشاريع الشخصية وإيجاد طرق بديلة للعمل على إحداث الفارق وتعزيز ملف أنشطتهم اللامنهجية. ونحن في "كريمسون إدوكيشن" نشجع الطلاب على أن يكونوا مبدعين وأن يتبنوا الأفكار المبتكرة".

تأتي المسابقة في ظل الجهود التي تبذلها "كريمسون إدوكيشن" في سبيل دعم الطلاب في جميع أنحاء المنطقة، مع المساهمة في الوقت ذاته بنشر الوعي حول أهمية المزايا التي يتيحها التعليم عبر الإنترنت.

وكان طلاب "كريمسون إدوكيشن" قد قدموا مجموعة من المشاريع المتنوعة التي لقيت صدىً إيجابيًا هائلًا وحظيت باهتمام بالغ خلال الأشهر الفائتة ضمن الأنشطة اللامنهجية التي ساهمت بتقديم الدعم للمتضررين من انتشار "كوفيد-19" والتي تنوعت ما بين مبادرات لتوزيع أقنعة التنفس، وإنتاج المعقم اليدوي، وصولًا إلى جمع التبرعات الخيرية من الفعاليات والمعارض الفنية.
ويعمل فريق الموجهين والمرشدين في "كريمسون إدوكيشن"، والمتاح عبر الإنترنت، على تقديم المساعدة اللازمة للطلاب خلال هذا الفترة من أجل الحصول على المعلومات اللازمة لتقديم طلبات قبول متميزة للجامعات التي يفضلونها.