تحتفل المصممة الإماراتية موزة المناعي بحلول شهر رمضان المبارك، بإطلاقها لمجموعة أزياء نسائية فريدة من نوعها، مصممة خصيصا ومتوفرة حصريا لدى دار "نواج" في دبي، وتتكون المجموعة من تشكيلة أنيقة من الفساتين والعباءات التي استُلهمت عناصر تصميمها من المزج بين الألوان وأنواع الأقمشة بطريقة حصرية وفريدة تناغمت في شكل لوحات فنية عكست رؤية المصممة بخطوط وقصات ناعمة وزركشات مميزة، فأضفت لمسة من السحر الربيعي على مجموعتها الرمضانية الجديدة وعلى تصاميمها لتبرز الجمال الكامن في المرأة، حيث استوحت المصصمة الإماراتية موزة المناعي أعمالها من الطبيعة والتراث وكل ما هو جميل من حولها، عبر التوئمة بين الموروث الحضاري العربي، والحداثة وصيحات الموضة. 
وتعتمد المصممة الإماراتية موزة المناعي في كل مجموعة تطلقها على التصاميم الأكثر فخامة ورقيا، وباختيار الفكرة المبدعة والبسيطة بدون تكلف وبإضفاء لمساتها المتميزة والمتجددة من الخامات الراقية والتي تركز فيها المصممة على إظهار جمال ورقة المرأة بأسلوب عصري ومبتكر، وتجمع تصاميم دار "نواج" التي انطلقت في العام 2018 في دبي ببراعة بين الأناقة الكلاسيكية المناسبة لمختلف الأوقات، والستايل العصري المترف، كما تتميز القصات بكونها مريحة وعملية وسهلة الارتداء، على الرغم من أناقتها ورقيها، مع تركيز واضح على الخامات الخفيفة المتناسقة، كما تحمل تصاميم دار "نواج" روحاً عصرية تلائم المرأة القوية والحرة، التي تعيش في هذا اليوم وهذا العصر، وفيها برهنت المصممة موزة على إتقانها فن تقديم التصاميم الراقية والأنيقة، التي يمكن تنسيقها بطرق لا متناهية في النهار والمساء، والتي تعكس في كل الأوقات الجمال الأزلي للمرأة المستقلة ذات الأنوثة الهادئة والواثقة والشخصية القوية الفخورة.