أعلنت كانون اليوم حصولها على خمس جوائز مرموقة من Technical Image Press Association (TIPA)، وتسلط هذه الجوائز الضوء على التزام كانون بالابتكار عبر مجموعة كاميرات DSLR غير المزودة بمرآة والمدمجة، بداية من الكاميراEOS-1DX Mark III وحتى العدسة

 RF 85mm F1.2L USM DS.

ويشهد عام 2020 تكريم كانون للعام السادس والعشرين من TIPA، وتستعرض جوائز هذا العام خبرة كانون المستمرة وغير المسبوقة في قطاع التصوير الفوتوغرافي. وتعد جوائز TIPA العالمية من أكثر الجوائز العالمية في مجال التصوير التي يسعى إليها العاملين في القطاع، وشارك في نسخة هذا العام 26 مجلة متخصصة من 14 دولة عبر خمس قارات.

 

وفازت المنتجات التالية بجوائز TIPA العالمية للعام 2020

أفضل كاميرا DSLR متقدمة: Canon EOS 90D
أفضل كاميرا DSLR احترافية: Canon EOS-1DX Mark III
أفضل عدسة مقربة خاصة بالكاميرات غير المزودة بمرآة: Canon RF 70-200mm F2.8L IS USM
أفضل عدسة بورتريه احترافية: Canon RF 85mm F1.2L USM / Canon RF 85mm F1.2 L USM DS
أفضل كاميرا لإنشاء محتوى فيديو: Canon PowerShot G7 X Mark III

 
وتوفر كانون لهواة التصوير الفوتوغرافي مجموعة من أفضل الأدوات من أجل تلبية احتياجاتهم، من المبتدئين إلى المصورين الحاصلين على جوائز، من مستخدمي كاميرات DSLR والكاميرات غير المزودة بمرآة والمدمجة، أو من يستخدمون أحدث العدسات. وقدمت كانون في هذا العام المليء بالإصدارات الجديدة، منتجات تصدرت الابتكار في قطاع التصوير، وحققت أعلى معايير الموثوقية والأداء، الأمر الذي جعلها تحصل على هذه الجوائز بفضل التزامها بتزويد المصورين بأحدث التقنيات.

 

وفي معرض تعليقه، قال بينوج ناير، مدير إدارة التسويق في وحدة أعمال العملاء في كانون الشرق الأوسط: "يسعدنا تكريمنا من TIPA من خلال هذه الجوائز الخمس، والتي تدل على قوة استثمارنا في الكاميرات والابتكار البصري. ويستكمل مسيرتنا الطويلة في تطوير حلول التصوير ذات المستوى العالمي، وشهدت كانون عامًا مميزاً من الإصدارات الرائعة، حيث قدمت منتجات بدأت حقبة جديدة من التصوير الفوتوغرافي. ويؤكد هذا التكريم على التزام كانون المستمر بتوفير حلول مبتكرة من شأنها تمكين المصورين بغض النظر عن المهارة أو فئة التصوير أو نظام الكاميرا".

 

وجاءت إعلانات جوائز TIPA كما يلي:

أفضل كاميرا DSLR متقدمة: Canon EOS 90D

كاميرا EOS 90D من كانون، هي كاميرا سريعة متعددة الاستخدامات، مما جعلها تجذب المستخدمين الذين يسعون إلى الحصول على أحدث تقنيات التصوير. حيث تأتي بمستشعر APS-C عالي الدقة 32.5 ميجابكسل، وميزة التركيز البؤري التلقائي مزدوج البكسل، وتصوير متواصل بمعدل 10 إطارات في الثانية، والتقاط فيديو بدقة 4K و30 إطار في الثانية، ما يجعلها الرفيق المثالي لعشاق السفر والعائلة أو التصوير الرياضي أو المناظر الطبيعية. وتأتي  الكاميرا أيضًا بقدرة فائقة على معالجة الصور من نوع RAW داخل الكاميرا، وعمر بطارية جيد جدًا، واتصال Wi-Fi و Bluetooth.

أفضل كاميرا DSLR احترافية: Canon EOS-1DX Mark III

تعد كاميرا EOS-1DX Mark III الرائدة، أعلى الكاميرات أداءً على الإطلاق من كانون. حيث تأتي بمجموعة من الابتكارات الفريدة مع التركيز على قدرات إنتاج الفيديو بشكل احترافي، مع مستشعر وأنظمة تصوير جديدة، ومجموعة كبيرة من المزايا بما في ذلك سرعة الغالق العالية ومعدلات تصوير متتالي فائقة والقدرة على التسجيل الذي يمتاز بجودة عالية في الإضاءة المنخفضة. بالإضافة إلى Wi-Fi و Bluetooth و GPS، وتحكم لاسلكي اختياري من أجل سرعات إرسال أعلى.

أفضل عدسة مقربة خاصة بالكاميرات غير مزودة بمرآة: Canon RF 70-200mm F2.8L IS USM

تأتي العدسة RF 70-200mm F2.8L IS USM  بالبعد البؤري الكلاسيكي للعدسات الـtele-zoom إلى مجموعة عدسات RF من كانون. وتعد هذه العدسة الأداة المثالية لمجموعة واسعة من فئات التصوير الفوتوغرافي والبيئات المختلفة، وتسلط الضوء على مزايا اندماج التصميم الجديد للعدسات مع الكاميرات غير المزودة بمرآة. وتأتي العدسة بتصميم أخف وأقصر عن نظيرتها EF مع ميزات تشغيلية محسنة وتوازن وبشكل مدمج. كما تأتي بتثبيت بصري 5-stop  ومحركين Nano USM من أجل ضبط بؤري تلقائي سريع وهادئ.

أفضل عدسة بورتريه احترافية: Canon RF 85mm F1.2L USM / Canon RF 85mm F1.2 L USM DS

يمتلك الآن مصوري البورتريه والأزياء وحفلات الزفاف والفعاليات، تقنية فريدة من أجل تعزيز عملهم مع عدسة بورتريه كلاسيكية. والتي تتوفر في نسختين، إصدار قياسي ونسخة DSوالتي تأتي مع معالجة كانون الجديدة بالبخار  لعنصرين في العدسة، والذي يطلق عليه اسم Defocus Smoothing، من أجل تنعيم حواف المناطق خارج نطاق التركيز. وينتج عن ذلك صور بفتحات أوسع وعزل أفضل للخلفية.

أفضل كاميرا لإنشاء محتوى فيديو: Canon PowerShot G7 X Mark III

تعد Canon PowerShot G7 X Mark III خيارًا مثاليًا لمستخدمي الهواتف الذكية الذين يستمتعون بالتدوين عن طريق الفيديو. حيث توفر كلاً من خدمات البث المباشر على يوتيوب والقدرة على التعامل مع كل من تنسيق الفيديو القياسي والرأسي، بالإضافة إلى شاشة تعمل باللمس. ويمكن الآن الحصول على جودة سينمائية 4K في التصوير الخارجي وداخل الاستوديو، بفضل مستشعر من النوع 1.0 وعدسة ذات فتحة واسعة ومدخل ميكروفون خارجي. بالإضافة إلى جودة عالية مماثلة في الصورة الثابتة، مع دقة 20.1 ميجابكسل، ومعدل تصوير 20 إطارًا في الثانية وعدسة بقدرة تقريب 4.2X  مع ميزة التثبيت البصري. ويأتي حامل الكاميرا Tripod Grip HG-100TBR ليمثل الرفيق المثالي لإنشاء مدونات الفيديو على PowerShot G7 X Mark III، والذي يجعلها مناسبة بشكل أكبر لإنشاء محتوى رائع.