[دبي – الإمارات العربية المتحدة، 9 ديسمبر 2019] – شهد مركز "وصل 51" افتتاح "هاش بوتيك" الذي يعكس مفهومًا رياديًا عصريًا لتقديم الملابس الجاهزة والتصاميم التي تلبي رغبات العملاء. وحضر حفل الافتتاح مجموعة من المهتمين بعالم الموضة والأناقة والمؤثرين على قنوات التواصل الاجتماعي. ويجسد البوتيك الطموحات العالية لشقيقتين إماراتيتين، وهما فاطمة ومريم الهاشمي، لمواصلة نجاحهما في عالم الأزياء والموضة، والانتقال من عالم التواصل الاجتماعي.
وقالت فاطمة الهاشمي: "لقد كان يحدونا الإلهام أنا وأختي بخصوص التصاميم الجميلة في عالم الأزياء، وبما أنني أم لثلاثة أطفال، وامتلك عملاً خاصًا، قد يبدو الأمر صعبًا للوهلة الأولى، لكن عند خوض التجربة سيكون رائعًا في نفس الوقت، لاسيما وأنني أتولى العديد من المسؤوليات، وأقوم بتدريس أطفالي، لحفزهم على الطموح والبحث عن مصادر الإلهام في حياتهم".
وفي معرض تعليقها على مشروعهما الجديد، قالت مريم الهاشمي: "نعرب عن سعادتنا لافتتاح "هاش بوتيك" الذي يترجم طموحاتنا على أرض الواقع في "وصل"، لنقدم لعملائنا الكثير من التصاميم المبتكرة، إضافة إلى طيف متنوع من أرقى تشكيلات الأزياء العالمية الجاهزة التي تلبي أذواقهم وتوفر احتياجاتهم لمختلف المناسبات. لقد جاء اختيارنا لمركز "وصل 51" لموقعه الاستراتيجي في جميرا، وسيكون البوتيك إضافة مهمة إلى قائمة المحلات التجارية المتنوعة فيه، خاصة وأن تصاميمنا المعروضة تناسب مختلف فئات زوار المركز. إننا على ثقة من نجاح هذا المفهوم، خاصة وأن دبي أصبحت تعدّ واحدة من عواصم الموضة العالمية".
ويعتبر هذا المشروع تحولاً من عالم مواقع التواصل الاجتماعي، حيث كانتا تمتلكان حسابًا على الإنستغرام، وبدأتا العمل من خلاله في العام 2015. وجاءت هذه الخطوة ثمرة التخطيط والجهود المشتركة لشقيقتين إماراتيتين من رائدات الأعمال حيث تقدمان من خلال هذا البوتيك العصري تشكيلات واسعة من الملابس التي تناسب مختلف الأذواق لشرائح متنوعة من العملاء، خاصة أولئك الباحثين عن الأناقة بلمسات عصرية في دبي ودولة الإمارات العربية المتحدة.