هكذا علمنا الامام :
ضبطت امرأة في عاصمة بلد إسلامي تمشي على الرصيف عارية تماما في منتصف الليل. أخذتها الشرطة وتمت إحالتها على القضاء. سألها القاضي: "ألا تعرفين أن جسد المرأة عورة؟ وكيف لك أن تتجولي عارية في منتصف الليل بعاصمة بلد مسلم؟" نظرت إليه المرأة بثبات وردت: "لم أكن عارية !" دهش القاضي لهذا الإنكار الصارخ، وسألها : "كيف لم تكوني عارية، وهاهي الصور التي التقطتها الشرطة لك أمامي ؟!" ردت المرأة "اتق الله أيها االقاضي ! كيف لي أكون عارية ليلا، وقد قال الله في محكم آياته "وجعلنا الليل لباسا" ؟ نظر القاضي إلى صور المرأة أمامه، ونطق: "آمنا بالله، براااااااااءة !"