وطن للأنباء- إبراهيم عنقاوي:

تمكن طالب الهندسة في جامعة بيرزيت مسلم البرغوثي من تصميم روبوت ذكي أكثر تطوراً يعمل على تنظيف اسطح الخلايا الشمسية دون تدخل بشري. وقال البرغوثي الذي يدرس في دائرة الميكانيك والميكاترونكس بكلية الهندسة لوطن للأنباء، إن الخلايا الشمسية تواجه مشكلة كبيرة مع الغبار، حيث أن 4 غرامات من الغبار كفيلة بأن تجعل فاعلية الخلية تتراجع إلى الصفر. وأضاف العديد من المهندسين والشركات حاولت إيجاد حلول لهذه المشكلة من خلال ضغط الماء أو من خلال روبوتات مختلفة، إلا انها لم تكن ذات فاعلية كبيرة وواجهت بعض المشاكل مثل عدم مراعاتها اختلاف أحجام اسطح الخلايا الشمسية. وأوضح أنه صمم الروبوت الجديد ليحل المعيقات التي واجهت اسلافه السابقة من الروبوتات ويراعي التغير في الأحجام من خلال 3 حساسات موجودة عليه تحدد له المقاسات والأسطح التي يجب أن يسير عليها. ويعمل الروبوت من خلال مبدأين، الأول يتضمن فرشة مصنوعة من قماش خاص بالتنظيف والثاني من خلال شفاط يقوم بسحب الغبار حتى لا يعود مجددا للتراكم فوق الألواح الشمسية. وعندما توشك فاعلية بطارية الشحن الخاصة من النهاية ، يذهب الروبوت الى الشاحن الكهربائي حتى تمتلئ بطاريته ثم يعود للعمل مجدداً دون تدخل بشري. وأشار البرغوثي إلى أن الإعداد النظري والعملي للروبوت استغرق حوالي 8 شهور، تحت إشراف أستاذ الدائرة أمير سدر. ويبلغ وزنه 3 كيلوغرام وتصل تكلفته إلى 500 دولار.