تحت شعار"إدارة المخاطر واستمرارية الأعمال،  انطلقت فعاليات النسخة الثالثة من "أسبوع الصحة والسلامة والبيئة"، الحدث الذي تنظمه موانئ أبوظبي في إطار التزامها بمسؤوليتها المجتمعية.

 

وتأتي هذه المبادرة تماشياً مع أهداف رؤية أبوظبي الاقتصادية 2030 الرامية لبناء اقتصاد مستدام، وتهدف إلى تعزيز الوعي بأهمية الصحة والسلامة والبيئة مع مختلف الشركاء وأصحاب المصلحة والعملاء، وتبادل المعرفة في شأن أفضل الممارسات المتعلقة بها، وزيادة التعاون في هذا المجال ضمن إطار الشراكة بين القطاعين العام والخاص.

 

يشارك في الحدث الذي  يستمر لمدة ثلاثة أيام في محطة أبوظبي للسفن السياحية بميناء زايد، عدد من المؤسسات الحكومية من بينها القيادة العامة لشرطة أبوظبي ودائرة الصحة ودائرة التخطيط العمراني والبلديات وشركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك) ومطارات أبوظبي، إضافة إلى مؤسسات أكاديمية مثل جامعة أبوظبي وجامعة الإمارات العربية المتحدة وجامعة زايد ومعهد أبوظبي للتعليم والتدريب المهني وكليات التقنية العليا، وشركات خاصة مثل الجرافات البحرية الوطنية، وسيف بن درويش، والمطاحن الكبرى.

 

وقال الكابتن مكتوم الحوقاني، رئيس إدارة التشريعات في موانئ أبوظبي: "تحرص موانئ أبوظبي على استكمال النجاح الكبير الذي حققه "أسبوع الصحة والسلامة والبيئة" في دورتيه السابقتين، ومواصلة التعاون الوثيق مع عدد من شركائها المحليين للنهوض بهذا المجال وضمان تطبيق أعلى معايير الصحة والسلامة والممارسات البيئية السليمة التي تحقق استدامة الأعمال ونمو اقتصادنا الوطني".

 

وأضاف: "يساهم تنظيم مثل هذه الفعاليات في تعزيز جهود أبوظبي الرامية إلى تطوير هذا القطاع الحيوي في الدولة، وذلك تماشياً مع توجيهات القيادة الرشيدة الرامية لبناء اقتصاد مستدام. وقد بات هذا الحدث في عامه الثالث منصة لتبادل الأفكار والاطلاع على أفضل الممارسات ورفع درجة الوعي بأهمية متطلبات  الصحة والسلامة والاستدامة البيئية من أجل  بناء مستقبل مشرق للأجيال القادمة".

 

ويشتمل الحدث على مجموعة متنوعة من الأنشطة تستمر على مدى ثلاثة أيام وتتضمن عدداً من المحاضرات والورش والعروض التوضيحية الخاصة بإجراءات ومعدات السلامة، بمشاركة العديد من الجهات المسؤولة عن خدمات الطوارئ والمؤسسات الأكاديمية ومقدمي الرعاية الصحية وموردي مستلزمات الصحة والسلامة والبيئة في دولة الإمارات. وستنفذ القيادة العامة لشرطة أبوظبي تمريناً على خطة إخلاء وهمية في حالات الطوارئ، وتستعرض من خلالها الجاهزية العالية لأفرادها وقدراتهم على تحقيق أعلى معدلات الاستجابة في حالات الطوارئ والأزمات.

 

كما تنظم موانئ أبوظبي خلال فعاليات الأسبوع مسابقة سنوية للأبحاث المهنية للطلاب المشاركين، وسيتم اختيار أفضل المشاريع التخصصية في مجال استمرارية الأعمال وإدارة المخاطر، وتكريم الفائزين.