استقبل صاحب السمو الملكي الأمير الوليد بن طلال بن عبدالعزيز آل سعود في مقر شركة المملكة القابضة بالرياض , رئيسة هيئة المرأة العالمية للتنمية والسلام بالشرق الاوسط , الأستاذة عواطف بنت حسن الثنيان .

وهنأ الامير الوليد بن طلال الثنيان على منصب توليها رئاسة الهيئة في الشرق الأوسط  كإنجاز يحسب للمرأة السعودية , ثم جرى استعراض الجهود التي تبذلها الهيئة في إبراز القضايا التي تهم المرأة والأنشطة والبرامج التطويرية والتعزيزية التي تقدمها الهيئة على مستوى المؤسسات والافراد .

بدورها ثمنت الأستاذة عواطف الثنيان مبادرة صاحب السمو الملكي الأمير الوليد بن طلال على استــقباله  لها , ودعــــمه اللا محدود لـكل  ما من شأنه تعزيز وتطوير مكانة المرأة على الصعيد الوطني والعربي والعالمي .