في ذلك التقاطع الساحر بين نهاية فصل الصيف وأول أيام "سبتمبر"، عادت فتاة رائعة إلى بيتها في باريس. إجازتها كانت كالفراق المستحيل عن مدينتها الحبيبة. وحين عادت، كان الشوق يملؤها لإعادة اكتشاف كل شيء في المدينة، بدءاً من صديقتها العزيزة التي ابتعدت عنها فترة، حتى الشوارع والأزقة. قررت أن تنطلق هي وصديقتها المفضلة بزلاجتيهما وتجوبان شوارع باريس. عطشى لرؤية كل ما فيها، ملأت الفتاة الباريسية عينيها من كل شيء .. المدينة أصبحت منصة عرض لهما، الفساتين والمعاطف والأزياء.. أينما ذهبت هي وصديقتها تلفتت الرؤوس. ذهبتا إلى المقهى المفضل، التقيتا أصدقاءهما المقربين .. صديقٌ منهم له صاحب يعشق التزلج أيضاً بالقرب من "نهر السين". انطلقوا معاً لوجهتهم المفضلة، "Palais de Tokyo".. غمرهم الشوق للتسابق على الـ"سكوترز" نحو النهر وهم يطاردون قرص الشمس قبل المغيب.
لفتت انطلاقتهما أنظار فريق التصوير المحترف الجالس على مقهى "Marais" الخالد. التقطوا لهم أجمل اللقطات داخل المقهى وخارج "Palais de Tokyo" وعلى ممشى "نهر السين" وعند "برج إيفل".
في عروض هذا الموسم تتوفر مجموعة من الزخارف النباتية، والمطبوعات الحيوانية، والأنماط غير المألوفة إلى جانب الكلاسيكية مع ظلال من اللون الأسود والكريمي. أشكال حديثة في ألوان جريئة، الأحمر القاني والأصفر الأكسيد. أما الفساتين فتتراوح تصميماتها ما بين إطلالات ذات فتحات صدر جريئة وأطوال إلى ما دون الكعبين، بالإضافة إلى مجموعة من السترات والجاكيتات المغزولة والمعاطف التي تؤمن لمرتديها البقاء دافئاً في أكثر الأوقات برودة.
BA&SH X MAPSTER X BIRD
في أول فعاليات العودة إلى المدرسة "Back to school"، تركزت آراء الشركاء على فكرة جولات  الركوب "Ride" مع شريكين كبيرين هما: MAPSTR & BIRD.
طلبنا من الـ"انفلونسرز" المفضلين لدينا في المدن المفضلة لدينا (لوس أنجلوس، ولوندرس، ومدريد، وكوبنهاغن، وهونج كونج) بمشاركتنا أفكارهم حول المدن وطرقاتها الخفية عبر تطبيق "Mapstr" وسيتم وضع أرائهم في تطبيق "Mapstr" حيث ستتوفر خرائطهم عبر التطبيق بصحبة التطبيق الإليكتروني لبوتيك  Ba&Sh ليستمتع الجميع ويختار ما يناسب ذوقه.
تطبيق Ba&sh متاح لكل عشاق التجارب لإتاحة المتعة أيضاً للجميع!
ومن 3 سبتمبر حتي يوم 16، وبالتعاون مع عروض bird سيتم توفير فرصة لأخذ جولات ركوب الزلاجات "Ride" في المدينة! وسيكون هناك 5000 سباق مقدماً للجميع، ابقوا علي اتصال وتابعونا من خلال نشرتنا الإخبارية.