عجمان، الإمارات العربية المتحدة؛ 15 تشرين الثاني 2016: أعلنت "شركة تطوير الزورا"، المشروع المشترك بين حكومة عجمان وشركة "سوليدير إنترناشيونال"، عن تعاونها مع علامة المنتجعات الصحية الرائدة "ذا لايفكو" لإطلاق منتجع صحي يقدم برامجها الشهيرة عالمياً ضمن مشروع "الزورا" وذلك للمرة الأولى على مستوى المنطقة.

 

ويسهم المحيط الطبيعي الساحر لمشروع "الزورا" وأسلوب الحياة الصحي الذي يوفره في إتاحة الفرصة أمام الزوار والقاطنين لاختبار نمط حياة جديد على مستوى دولة الإمارات العربية المتحدة. وبذلك يغدو مفهوم "العيش الواعي" اليوم واقعاً ملمـوساً في ضوء الحرص على تطبيقه ضمن كافة عناصر المشروع.

 

وتشتهر العلامة التجارية "ذا لايفكو" ببرامجها الفريدة للعناية بالصحة وإزالة السموم من الجسم، وهي توفر خدماتها في ستة مواقع بما في ذلك جزيـرة فوكيت في تايلندا وجميع أنحاء تركيا. وستبدأ "ذا لايفكو" تشييد أول منتجعاتها في منطقة دول مجلس التعاون الخليجي بحلول منتصف عام 2017. ويشغل مركزها الجديد في "الزورا" مساحة 90 ألف قدم مربع موزعة على طابقين فوق الأرض، وسيتربع المنتجع الصحي على نقطة في ملعب الجولف المكون من 18 حفرة – والذي صممته شركة "نيكولاس ديزاين" – وإلى جوار مليوني متر مربع من غابات المانجروف الطبيعية التي تحتضن ما يزيد على 58 نوعاً من الطيور والفصائل المائية المتنوعة. 

 

سيوفر المركز الصحي أجواء رائعة للضيوف، تتيح لهم الاستفادة المثلى من المزايا والفوائد التي يقدمها لهم خبراء العلاج من "لايفكو" والتي تتكامل بدورها مع المحيط الطبيعي الآسر لمشروع الزورا

 

وعقب توقيع الاتفاقية مع "إي زد ويلنس"، مستثمرو "ذا لايفكو" في مشروع "الزورا"، قال عماد الدنا، الرئيس التنفيذي لشركة "تطوير الزورا": "يهدف مشروعنا إلى توفير أسلوب حياة راقٍ في دولة الإمارات العربية المتحدة من خلال تزويد السكان والزوار بعروض فريدة تتناغم مع الأجواء الطبيعية للمشروع. وتعتمد علامة ’ذا لايفكو‘ نهجاً شاملاً في إدارة صحة العملاء وتجديد حيويتهم، وهي بذلك تدعم العلاجات الطبيعية عبر مرافق السبا والطواقم الطبية المتمرسة. وبالنسبة لضيوف العلامة، تبدأ عملية العلاج لحظة وصولهم إلى مشروع ’الزورا‘ الذي تم تصميمه لتوفير الهدوء والسكينة بين أحضان الطبيعة".   

   

وتعمل "ذا لايفكو" على تقديم مفهومها الصحي الحائز على الجوائز للمرة الأولى في منطقة دول مجلس التعاون الخليجي، وسيوفر مركزها الجديد في مشروع "الزورا" تجربة أكثر خصوصية عبر تقديم برامجها المبتكرة لجميع قاطني وضيوف المشروع.   

 

وستتبع "ذا لايفكو" في مركزها الصحي ضمن "مشروع الزورا" نهجاً متعدد المستويات للعناية بالصحة مع توفير خيارات علاجية تشكل المزيج الأمثل بين العلم والوعي الإنساني. وهي تعتمد في هذه المقاربة على أحدث وسائل التكنولوجيا مع التركيز بالدرجة الأولى على العملاء، حيث توفر لقاطني المشروع مجموعة متنوعة من الجلسات العلاجية للعناية بالجمال والصحة واستعادة النشاط تحت إشراف خبراء متخصصين.

 

وتتواجد "ذا لايفكو" حول العالم في 5 مواقع هادئة لطالما استقطبت أهم المشاهير خلال السنوات العشر الماضية، وهي تفخر بمعالجة أكثر من 30 ألف ضيف عبر تزويدهم بتجربة مثلى تضمن لهم الاسترخاء والتخلص من السموم وتجديد النشاط.

 

وبهذا الصدد، قال محمد أمير سعيد، مالك شركة "إي زد ويلنس": "يشكل ’مشروع الزورا‘ بيئة مناسبة لإقامة مركز صحي، حيث تسهم الطبيعة الغنّاء والهواء النقي في توفير توجه شامل للتمتع بصحة جيدة. ويمكن لضيوف ’ذا لايفكو‘ أن يختبروا على الأقل برنامجاً واحداً من أي نوع مدته 4 أيام خلال فترة إقامتهم المريحة هنا، حيث يوفر لهم البرنامج العديد من الفوائد الأكيدة مثل ضمان سير عملية الهضم بشكل أفضل، والحصول على بشـرة أنقى، وتعزيز عمليات الأيض والجهاز المناعي، والإحساس بالرشاقة والخفة، وتنظيف القناة الهضمية، وغيرها الكثير.

 

ويساعد المركز أيضاً ضيوفه المصابين بالسكري، والكوليسترول، وارتفاع ضغط الدم، والكبد عالي الدهنية للتخلص من جميع سموم الجسم، وغيرها من الجلسات العلاجية الأخرى؛ بالإضافة إلى توفير خدمات إعادة التأهيل للمدمنين على التدخين والطعام وغيرها.

 

وضمن إطار التزام "ذا لايفكو" بدعم البيئة، يجري العمل على تخطيط المركز الجديد بدقة فائقة ليكون جزءاً من نمط الحياة الساحلية والطبيعية الذي يوفره مشروع "الزورا". وسيتم تصميم المركز بما ينسجم مع التزام "الزورا" بالتصميم المتميز والحفاظ على البيئة.