دبي ـ الإمارات العربية المتحدة:

في إطار انشطته لدعم مبادرة عام الخير التي أطلقها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، قام، اليوم عدد من طلبة مركز راشد للمعاقين، يرافقهم السيدة مريم عثمان، الرئيس التنفيذي لمركز راشد للمعاقين وعدد من مسؤوليه، إلى جانب الشيخة شيخة آل ثاني، وسيدة الأعمال هبة الرمحين، والإعلامية لجين عمران، بتوزيع وجبات غذائية متكاملة على عدد كبير من العمال الذين يتواجدون في منطقة البرشاء بدبي، حيث يأتي ذلك في إطار مساهمة المركز  في مبادرة بنك الإمارات للطعام التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله.

وفي هذه المناسبة، قالت مريم عثمان: "بلا شك أن مبادرة بنك الإمارات للطعام، تهدف إلى ترسيخ ثقافة الخبر وحب العطاء في المجتمع الإماراتي، وإشراك كافة شرائحه في حملات الخير التي تنظمها دولة الإمارات داخلياً وخارجياً، إلى جانب تعزيز العمل التطوعي وتعميقه في نفوس الجميع، من خلال الانخراط في برامج بنك الإمارات للطعام، ومشاركة طلبة مركز راشد للمعاقين في أنشطة البنك، تأتي في هذا السياق، إلى جانب إتاحتها الفرصة أمام الطلبة المعاقين لأن يترجموا مدى حبهم لعمل الخير ومشاركة المجتمع في كافة أنشطته وفعالياته المختلفة".

وأضافت: "لقد أعد المركز استراتيجية متكاملة للمشاركة في دعم مبادرة عام الخير وبنك الامارات للطعام، وذلك بهدف تعزيز قيمة حب الخير  والعطاء في نفوس طلبتنا المعاقين، إلى جانب تعميق تفاعلهم مع كافة المبادرات التي تطلقها قيادتنا الرشيدة وعلى رأسها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد ال نهيان، رئيس الدولة، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي". وأكدت مريم أن المركز يعمل حالياً على عقد شراكات استراتيجية مع شبكة من المؤسسات الإنسانية والخيرية المحلية والعربية، بهدف دعم مبادرتي عام الخير وبنك الإمارات للطعام.