كثفت الفرق المشاركة في منافسات كرة الطائرة تحضيراتها ترقباً لانطلاق المنافسات في النسخة السابعة من دورة ند الشبا الرياضية التي تقام بتوجيهات وتحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، رئيس المجلس التنفيذي، رئيس مجلس دبي الرياضي، وينظمها مجلس دبي الرياضي سنويا في شهر رمضان الفضيل تحت شعار "قدرات لا حدود لها"، وتعد الحدث الأضخم من نوعها على مستوى تنوع الألعاب الرياضية وقيمة الجوائز المالية المخصصة للفائزين، وتقام بالفترة من 7 إلى 24 مايو الجاري.

وتخوض 6 فرق سباقاً مثيراً في هذه النسخة من أجل التتويج بلقب الكرة الطائرة، حيث أسفرت عن وقوع فرق: المفاجأة ودبي 2020 وفهود زعبيل في المجموعة الأولى، وضمت المجموعة الثانية فرق: البركان وبن ثاني ودبي 2021.

وتنطلق منافسات بطولة الكرة الطائرة للرجال يوم 8 مايو الجاري، ويستمر دور المجموعات لمدة 3 أيام، ويقام الدور نصف النهائي يوم الأحد 12 مايو على أن تقام المباراة النهائية يوم الثلاثاء 14 مايو، على أن تقام جميع المباريات في الصالة الرئيسية بمجمع ند الشبا الرياضي.

وبدأت عدد من الفرق بخوض التدريبات بصورة تصاعدية، وذلك مع ترقب ختام الموسم المحلي لكرة الطائرة، وانتظار انضمام اللاعبين القادمين من خارج الدولة، حيث يقوم كل فريق باستقطاب أفضل اللاعبين على كافة المستويات المحلية والخارجية من أجل تعزيز صفوفه بالصورة المطلوبة للمنافسة.

وتحدث عدد من مدراء الفرق المشاركة عن تحضيراتهم للنسخة المقبلة، واعتبر جاسم محمد جابر، مدير فريقي دبي 2020، ودبي 2021، أن الغاية هي الحفاظ على اللقب الذي حققه الفريق في النسخة الماضية بمسمى "أف 3"، وأن الطموح الأكبر بتأهل الفريقان إلى المباراة النهائية لتكون الفرحة مضاعفة رغم صعوبة ذلك بالنظر للفرق الأخرى المشاركة التي تسعى بدورها للمنافسة على اللقب أيضا، وقال: ستحدد المباراة الأولى نسبة 80٪ من شكل مشوار الفريق في البطولة لاحقاً، وهو ما يجعلنا نسعى لاستغلال فترة العد التنازلي الحالية من رفع وتيرة التحضيرات.

وتابع: قمنا بضم عدد من أفضل اللاعبين المحليين، ولكن يجب أن ننتظر نهاية الموسم المحلي بإقامة نهائي كأس رئيس الدولة، كما استقطبنا لاعبين من أفضل المستويات من البحرين.

من جانبه عبر أحمد عبد الله، مدير فريق المفاجأة، عن طموح فريقه باستعادة اللقب الذي حققه في النسخة الماضية، وإن كانت المنافسة هذه المرة تبدو صعبة وقوية، وقال: لعبت مواعيد المنافسات دوراً في عملية استقطاب اللاعبين بالنظر لأن أغلب البطولات حول العالم ما زالت قائمة في الوقت الحالي، ورغم ذلك ركزنا على ضم عدد من أفضل اللاعبين من داخل الدولة، إلى جانب محاولة تعزيز صفوفنا بالصورة التي تضمن لنا التواجد بأفضل صورة.

فيما أكد سيف الجابري، مدير فريق فهود زعبيل، أن الجهود ستكون مضاعفة بالنظر للمشاركة في منافسات كرة الطائرة وكرة قدم الصالات أيضاً، وهو ما يجعل فهود زعبيل أكثر رغبة بتحقيق النجاح في المسابقتين، وذلك من خلال خطة التحضيرات التي وضعها للظهور بالحدث وفق المأمول، وأن يقدم لاعبوه أفضل ما لديهم من مستويات من أجل المنافسة.

وأشار خالد صالح آل علي، مدير فريق البركان، أن ارتفاع مستوى البطولة سنوياً، يجعل التركيز مطلوب منذ المباراة الأولى، خصوصاً أن الخسارة في أول مباراة ستعني بصورة كبيرة تعقيد الأمور من أجل التأهل أو الوصول لأبعد نقطة، فيما ركز فريقه على ضم لاعبين محبين للفريق وأغلبهم من الأصدقاء خصوصاً من فريقي عجمان والوصل، وذلك لأن رغبتهم بالمقام الأول المشاركة في هذه الرياضة التي يعشقونها، ويتمنون أن تبقى دائماً في واجهة الألعاب الرياضية على مستوى الدولة.

من جانبه عبر مروان بخيت، مدير فريق بن ثاني، عن تطلعه لتجاوز الدور الأول كخطوة أولى بوصفها الأصعب والتي تتطلب تحقيق النتائج المطلوبة من أجل حصد النقاط اللازمة، ومن ثم التفكير بما هو أبعد من ذلك، على أن يواصل فريقه تحضيراته في الأيام المقبلة من أجل الظهور على ساحة المنافسات بما يواكب التوقعات والآمال المعقودة عليهم.

 

حملة ترويجية وإعلامية وجوائز للجمهور

أكدت سارة الصايغ مدير إدارة الاتصال والتسويق في مجلس دبي الرياضي عضو اللجنة التنفيذية للدورة أن اللجنة المنظمة وضعت خطة إعلامية وترويجية واسعة لدعوة الرياضيين للتسجيل في منافسات الدورة وكذلك التعريف ببرنامج المنافسات وأماكنها خصوصا أن النسخة المقبلة تشهد زيادة في عدد الرياضات الذي ارتفع إلى 13 رياضة، كما تشهد إقامة بعض المنافسات في أماكن مختلفة من مدينة دبي.

وكشفت الصايغ عن قيام قناتي دبي الرياضية وأبوظبي الرياضية ببث منافسات الدورة على الهواء مباشرة كما ستقوم حسابات التواصل الاجتماعي للدورة وحسابات مجلس دبي الرياضي ببث نتائج وصور المنافسات، لكنها دعت الجمهور للحضور في أماكن المنافسات للاستمتاع بالتنافس الرياضي الكبير والفوز بجوائز من خلال السحب اليومي، إضافة الى الاستمتاع بما توفره خيمة الضيافة، علما أن اللجنة المنظمة توفر للجمهور أماكن وقوف السيارات وخدمة النقل من مناطق الوقوف إلى صالة مجمع ند الشبا الرياضي.