أعلنت الرابطة الوطنية لكرة السلة الأمريكية وبلدية بولونيا وهيئة ’بولونيا ويلكم‘، وهي المكتب المفوّض لتنظيم المؤتمرات وشؤون الزوار في مدينة بولونيا، اليوم عن إطلاق مخيمٍ لاختيار لاعبي أوروبا والشرق الأوسط لبطولة ’جونيور إن بي إيه‘ العالمية للناشئين. ويهدف المخيم، الذي يستمر لمدة أسبوع، لاختيار 10 فتيان و10 فتيات لتمثيل المنطقة في الدورة السنوية الثانية من بطولة ’جونيور إن بي إيه‘ العالمية للناشئين، والتي تقام من 6 إلى 11 أغسطس على أرض مجمع ’إي.إس.بي.إن وايد وورلد أوف سبورتس‘ الرياضي الواقع قرب مدينة أورلاندو في ولاية فلوريدا.

 
ويُقام المخيم في ’سي يو إس بي‘، المركز الرياضي الجامعي في بولونيا بإيطاليا، من 30 أبريل حتى 4 مايو، وسيشرف على تنفيذه طاقم عمليات كرة السلة التابع للرابطة الوطنية لكرة السلة الأمريكية ومدربو دوري ’جونيور إن بي إيه‘، بحضور اللاعب الفرنسي السابق في الرابطة الوطنية لكرة السلة الأمريكية بوريس دياو؛ ومدرب كرة السلة الأمريكي دون شوالتر، كبير المدربين والمدير الفني لشؤون تنمية الشباب والرياضة. كما سيحضر المخيم كل من فلاديمير رادمانوفيتش وماركو ميليتش، اللاعبان السابقان في الرابطة الوطنية لكرة السلة الأمريكية وسفيراها في أوروبا.

 
وسيشارك في المخيم 60 فتى وفتاة بأعمار 13 و14 سنة من 24 بلداً في أوروبا والشرق الأوسط؛ والتي تتواجد فيها حالياً برامج ’جونيور إن بي إيه‘، وسيركز المخيم على تنمية مهارات التموضع على ارض الملعب، ويُتوّج بمسابقةٍ لفرقٍ مكونة من ثلاثة لاعبين وخمسة لاعبين، حيث ستختار لجنة من المدربين وطاقم تابع للرابطة الوطنية لكرة السلة الأمريكية أفضل 10 فتيان و10 فتيات للانضمام لبطولة ’جونيور إن بي إيه.

 

وسيحضر المخيم أكثر من 20 مدرباً وسيشاركون في الحلقات التدريبية المخصصة للمدربين التي تُقام طيلة مدة المخيم بإشراف دون شوالتر. وسيتم اختيار أربعة مدربين لقيادة فرق فتيان وفتيات أوروبا والشرق الأوسط في بطولة ’جونيور إن بي إيه‘ العالمية للناشئين في أورلاندو.

 
كما ستنضم شركة ’جاتوريد‘ كشريكٍ مساعدٍ، حيث ستشرف على حلقات تدريبٍ حول تعويض السوائل وتقدم منتجاتها للمشاركين.

 

وخلال الدورة الافتتاحيّة لبطولة ’جونيور إن بي إيه‘ العالمية في العام الماضي، فاز فريق الفتيات الأوروبي بالفئة الدولية ما أهّله للمشاركة في البطولة العالمية، ولكنه خسر أمام فريق وسط أمريكا للفتيات. كما وصل فريق فتيان أوروبا إلى نصف النهائيات الدولية حيث خسر أمام فريق أفريقيا والشرق الأوسط الذي حل في المركز الثاني من البطولة.

 

وسيتم توفير رحلاتٍ مدفوعة التكاليف لفرق الفتيان والفتيات الفائزة في كل من البطولات الإقليمية الثمانية بالولايات المتحدة والفرق التي تمثل المناطق العالمية الثمانية (أفريقيا، وآسيا والمحيط الهادئ، وكندا، والصين، وأوروبا والشرق الأوسط، والهند، وأمريكا اللاتينية، والمكسيك) للمشاركة في البطولة الكبرى التي ستُقام في أورلاندو.

 
وستضم بطولة ’جونيور إن بي إيه‘ العالمية للناشئين فئات أمريكية ودولية للفتيان والفتيات، والتي ستبدأ بمنافسة ذهابٍ وإياب، وتُستكمل بمنافسةٍ فرديةٍ لاستبعاد الفرق الخاسرة. وستشارك الفرق الفائزة بالمنافسات الأمريكية والدولية في مباريات البطولة العالمية التي ستُقام يوم 11 أغسطس.

 

وقد شارك أكثر من 300 فتى وفتاة من 35 بلداً في الدورة الافتتاحيّة لبطولة ’جونيور إن بي إيه‘ العالمية للناشئين في شهر أغسطس 2018. وخلال هذه البطولة، التي أقيمت على مدى أسبوعٍ كامل، شاركت جميع الفرق الـ 32 في أنشطةٍ خارج الملعب، بما شمل جلسات المهارات الحياتية وزياراتٍ إلى منتزه ’ديزني بارك‘، بالإضافة إلى المشاركة بمشروعٍ للخدمات المجتمعية؛ وعقد اجتماعاتٍ تعليمية مع اللاعبين والمدربين الحاليين والسابقين لدى الرابطة الوطنية لكرة السلة الأمريكية والرابطة الوطنيّة لكرة السلّة الأمريكيّة للسيّدات. وخلال مباريات البطولة العالمية، نجح فريق وسط أمريكا للفتيات (من مدينة كنساس، ميسوري) في هزيمة فريق الفتيات الأوروبي بنتيجة 68-38 نقطة، بينما هزم فريق وسط أمريكا للفتيان (من أوفرلاند بارك، كنساس) نظيره من منطقة أفريقيا والشرق الأوسط بنتيجة 60-50 نقطة. للاطلاع على مزيدٍ من المعلومات حول بطولة ’جونيور إن بي إيه‘ العالمية للناشئين، يُرجى زيارة الموقع الإلكتروني: https://jrnbagc.nba.com/

 

ويعد ’جونيور إن بي إيه‘ البرنامج العالمي للرابطة والمكرّس للناشئين من الفتيان والفتيات، ويهدف إلى تعريف القاعدة الشعبية بالمهارات الأساسية والقيم الحقيقية للعبة كرة السلة مثل العمل الجماعي والاحترام والتصميم والحس المجتمعي، بالإضافة إلى المساهمة في تنمية وتحسين تجربة اللاعبين الناشئة والمدربين والآباء في كرة السلة للصغار. وخلال موسم عام 2018-2019، تخطط الرابطة الوطنية لكرة السلة الأمريكية وفرقها للوصول إلى أكثر من 51 مليون يافع في 75 دولة عبر ألعاب الدوري والبرامج المدرسية والعيادات وتحدّيات المهارات، وغيرها من فعاليات التوعية.

 

اقتباسات المدراء التنفيذيين:
نيل ماير، النائب المساعد لرئيس عمليات كرة السلة بمنطقة أوروبا والشرق الأوسط لدى الرابطة الوطنية لكرة السلة الأمريكية:
"نتطلع إلى استضافة مخيم اختيار لاعبي ’جونيور إن بي إيه‘ بالتعاون مع ’بولونيا ويلكم‘، حيث يوفر المخيم فرصةً فريدةً ومشوقةً لـ 60 يافعاً من أمهر الفتيان والفتيات من كافة أنحاء أوروبا والشرق الأوسط للعمل مع طاقم الرابطة الوطنية لكرة السلة الأمريكية ومدربي دوري ’جونيور إن بي إيه‘؛ ليتمكنوا من صقل مهاراتهم الفردية والحصول على فهم معمّق لقيم ’جونيور إن بي إيه‘. ونظراً لكونهم يتنافسون للفوز بفرصة تمثيل أوروبا والشرق الأوسط في أورلاندو، نتوقع أن نشهد أسبوعاً رائعاً من كرة السلة".

 
بوريس دياو، بطل الرابطة الوطنية لكرة السلة الأمريكية:
"أتطلع إلى اكتشاف أقصى طاقات وإمكانيات اللاعبين الصغار في المنطقة. وأتذكر أنني لعبتُ هنا بشغفٍ كبير، إذ تتمتع بولونيا بتاريخٍ عظيم في كرة السلة، وتوفر مساحة مثالية للجيل القادم من اللاعبين كي يشحذوا مهاراتهم ويتنافسوا فيما بينهم".

 

دون شوالتر كبير المدربين /المدير التدريبي لشؤون تنمية الشباب والرياضة:
"أتطلع إلى المساهمة في تقييم هؤلاء اللاعبين الصغار والعمل مع الجيل القادم من المدربين، فيما يسعون إلى تمثيل منطقة أوروبا والشرق الأوسط في بطولة ’جونيور إن بي إيه‘ العالمية للناشئين في أورلاندو. ويعد هذا المخيم خطوة مشوّقة لتنمية مهارات هؤلاء اللاعبين الصغار".

 
ماتيو ليبوري، نائب العمدة لشؤون الثقافة والرياضة والسياحة:
"وصل حلم الرابطة الوطنية لكرة السلة الأمريكية إلى بولونيا التي تتشرف باستضافة مخيم اختيار لاعبي بطولة ’جونيور إن بي إيه‘ العالمية للناشئين من أوروبا والشرق الأوسط، ويسرنا أن نستقبل فتيات وفتيان المنطقة فيما يتنافسون للوصول إلى نهائيات منافسات ’جونيور إن بي إيه‘ للناشئين. وقد وقع الاختيار على بولونيا نظراً لسجلها التاريخي الحافل وكونها "مدينة كرة السلة" الإيطالية. ونأمل أن يتمكن كافة المشاركين في البطولة من اللعب في أهم صالات العالم، لكن إلى ذلك الحين، يبقى ملعبا ’بالا سي يو إس بي‘ و’بالا دوتسا‘ على كامل الاستعداد لاستضافتهم. ونحن نعمل بجد لتعزيز تعاوننا مع ’جونيور إن بي إيه‘ والرابطة".

 
فاليريو فيرونيسي، رئيس غرفة تجارة بولونيا والمساهم الرئيسي في ’بولونيا ويلكم‘:
"تؤمن غرفة تجارة بولونيا بالمواهب والأحلام الشابة؛ وتستثمر فيها من خلال توفير فرصٍ ممتازةٍ للفتيان والفتيات الجادين والمتمسكين بشغفهم، إذ تُعرف بولونيا بكونها "مدينة كرة السلة" التي تعمل على استقطاب المواهب ومكتشفيها. وبفضل جهود ’بولونيا ويلكم‘، حظينا بشرف استضافة هذا المشروع للمرة الأولى".

 

لمحة حول بولونيا ويلكم
تعد ’بولونيا ويلكم‘ مكتب مدينة بولونيا لشؤون المؤتمرات والزوار؛ والمسؤولة عن تطوير خدمات استقبال السائحين وإدارتها، إلى جانب الترويج لبولونيا ومنطقتها على الصعيدين المحلي والدولي. وتأسست هذه الشركة من قبل "غرفة تجارة بولونيا" بالتعاون مع "معارض بولونيا" ومطار ’جي ماركوني‘ و’كونف كوميرسيو‘ و’فيديرالبيرجي بولونيا‘؛ وفرع شركة ’كونفارتيجياناتو إمبريزي‘ في بولونيا، والاتحاد الوطني للحرف اليدوية والشركات الصغيرة في مقاطعة بولونيا؛ والاتحاد الوطني للجمعيات ’ليجا كوب بولونيا‘؛ واتحاد ’كونفيسيرتشينتي‘ التجاري واتحاد الجمعيات ’كونف كوب‘ في مقاطعة بولونيا.