تشارك دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي (دبي للسياحة) في معرض سوق السفر العربي الذي تقام فعالياته في مركز دبي التجاري العالمي خلال الفترة من 28 أبريل حتى 1 مايو 2019، وذلك لعرض أحدث المستجدات وعروض ومقوّمات قطاع السياحة في المدينة. فيما يتواجد في جناحها أكثر من 300 مشارك من ممثلي شركاء القطاع من هيئات ومؤسسات حكومية، ومنشآت فندقية، ووجهات ومعالم سياحية، ووكلاء السفر.

 

ويحتفي الجناح بفكرة الدورة الـ 26 من معرض سوق السفر العربي لهذا العام، والتي تركّز على أحدث التقنيات التي تخدّم قطاع السفر، حيث تم تجهيزه بأحدث وسائل العرض، والتي ستقدّم معلومات مختصرة عن أبرز ما تقدمه دبي لزوّارها من تجارب سياحية، فضلاً عن استعراض شامل للمشاريع المقبلة. كما يحتوي الجناح على مساحات مخصصة لتنظيم الإجتماعات واللقاءات التي سيشارك فيها الشركاء من القطاعين العام والخاص، وذلك ضمن جهودهم لتوثيق التعاون القائم والتباحث في إقامة شراكات جديدة تعزّز من قدراتهم وأعمالهم لتحقيق المزيد من الإنجازات. وفي إطار فكرة المعرض لهذا العام، والتي تركّز على استخدام التقنيات الحديثة في قطاع السياحة، فإن الجناح سوف يسلط الضوء أيضاً على التكنولوجيا المبتكرة البديلة بما سيوفره لزواره من فرص فريدة وتجارب مشوّقة، تم تصميمها خصيصاً لاستعراض المقومات السياحية في دبي والتي تلبي تطلعات المزيد من الزوار في مختلف الأسواق.

 

وقال عصام كاظم، المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للتسويق السياحي والتجاري: "يلعب معرض سوق السفر العربي دوراً استراتيجياً رئيسياً في مساعدتنا على تقديم رؤية شاملة حول المقوّمات السياحية للقطاع في دبي، واستعراضها أمام ممثلي قطاعات السياحة والسفر والضيافة على المستوى المحلي والإقليمي والدولي. ويسعدنا هذا العام أن نستضيف أكثر من 300 من شركاء القطاع من مختلف دول العالم لنتمكن سوياً من استكشاف الفرص التي تساعدنا على الاستفادة من إمكانياتنا المتنوعة. وسوف تساهم فكرة المعرض في تمكيننا من التعرف على أحدث الابتكارات التقنية التي يمكن استخدامها في قطاع السياحة والمنتشرة بمختلف أرجاء الجناح، كما نتطلّع إلى تسليط الضوء على الأنشطة والأعمال التي نعمل عليها وفق أجندة أولوية "الإعلام الرقمي، والهواتف الذكية، ووسائل التواصل الإجتماعي".

 

وسيتمكّن زوار جناح (دبي للسياحة) في معرض سوق السفر العربي من استكشاف "منطقة إعمار" المزودة بتقنية الواقع الافتراضي والتي يقدمها الجناح بالشراكة مع "مؤسسة دبي للمستقبل"، و"مسرعات دبي المستقبل" لتقديم لمحة عن قدرات تقنية الواقع الافتراضي في الارتقاء بقدرات قطاع السياحة والسفر، خصوصاً في ظل تنامي التوجه العام لدى المسافرين حول العالم الذين أصبحوا اليوم أكثر اعتماداً على التقنيات الذكية للتعرف على التجارب والوجهات قبل اتخاذ قرار السفر. وفي ذات الوقت، تعود "منطقة المعالم السياحية" مرة أخرى لاستعراض مختلف التجارب المميزة التي تقدمها المدينة لزوارها، ومن بينها برواز دبي، وهستيريا، ولا بيرل، وسي وينجز، وهيرو أوديسي، وهوت إير بالون، وبلاتينيوم هيريتج، و أفينتورا بارك، وغيرها من الوجهات.

 

وستقوم شركة "برايوهاب" مطور التقنيات التي تتخذ من دبي مقراً لها، بعرض قدرات منصّة "سوق المعالم الترفيهية" الإلكترونية التي أطلقتها (دبي للسياحة) في الربع الأول من العام الجاري، والتي تهدف إلى تعزيز التواصل بين المعالم السياحية والوجهات الترفيهية المحلية والشركات المتخصصة بالسياحة والسفر حول العالم، حيث تم تصميم هذه المنصة المبتكرة لتوفير إطار عمل تقني فريد من نوعه يساهم في تنشيط القطاع من خلال ربط عناصره بشبكة واسعة من قنوات التوزيع والبيع على مستوى العالم، وكذلك زيادة القدرة الإنتاجية لكل ما يتعلق بقطاع السياحة في دبي.

 

وفي إطار دعمها للأفكار التجارية المحلية الطموحة، يستضيف جناح (دبي للسياحة) "قهوة كافيه" بالشراكة مع " شوكولاته ميرزام"، لتقديم القهوة والمشروبات بنكهة إماراتية أصيلة. وبناء على التزام (دبي للسياحة) بدعم الشركات الناشئة والمشاريع الصغيرة والمتوسطة، سيضم الجناح أيضاً شركة "إماراتي كشتة"، وشركة "ميت ذا لوكالز"، وهما من الشركات الإماراتية التي تضم فريقاً من المرشدين السياحيين المواطنين المتخصصين في مساعدة زوار دبي على التفاعل مع الثقافة الإماراتية والتعرف عليها.

 

كما يستعرض جناح (دبي للسياحة) ما ستقدمه كل من مؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة، و"جدول فعاليات دبي" من فعاليات خلال النصف الثاني من العام الجاري. وتنضم لهما، هيئة الثقافة والفنون في دبي (دبي للثقافة) والتي ستعرض مجموعة من الأعمال الفنية المختارة من صالتي عرض الفنون "مطر بن لاحج" و"تشكيل"، كما ستتاح الفرصة للفنانين المقيمين في دولة الإمارات العربية المتحدة لعرض مواهبهم أمام زوار وجمهور المعرض.

وتشارك كلية دبي للسياحة كذلك في أنشطة الجناح بعرض تفاصيل جديدة عن أحدث برامجها ودوراتها التعليمية، وأدوات التدريب المهنية والتفاعلية. وسوف تستعرض الكلية برامجها المبتكرة مثل برنامج "نهج دبي" التدريبي الذي توفره عبر الإنترنت لمن يتطلعون إلى التميز في قطاع السياحة المزدهر في دبي. وستكون هناك أيضاً فرصة للتفاعل مع الطلاب والمحاضرين، الذين سيقومون بتسليط الضوء على الدورات المهنية المتخصصة التي تقدمها الكلية.

وعلى مستوى الجهود الرامية إلى الحفاظ على البيئة والسياحة المستدامة التي تقودها دبي للارتقاء بمكانتها كوجهة سياحية صديقة للبيئة، يقدم جناح (دبي للسياحة) في معرض سوق السفر العربي الفرصة لاسكتشاف جهود مبادرة دبي للسياحة المستدامة التي تهدف إلى تحويل دبي إلى وجهة سياحية مستدامة رائدة ومثالاً يحتذي به في العالم. ويشمل ذلك تسليط الضوء على مشاريع الاستدامة الحالية والمقبلة، وأدوات التدريب، وكذلك المعايير الجديدة التي يتم تنفيذها حالياً على مستوى القطاع، والتي تضمن مساهمة قطاع السياحة في الإمارة لتحقيق الأهداف والتنمية المستدامة.

 

وينضم العديد من شركاء قطاع السياحة إلى جناح (دبي للسياحة) ومن بينهم ممثلين عن وزارة الداخلية، وشرطة دبي، والإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب، وهيئة الصحة بدبي، وبلدية دبي، ومركز الشيخ محمد للتواصل الحضاري، بالإضافة إلى مؤسسات أخرى من القطاع الخاص تمثل مجموعة واسعة من المقومات والقدرات السياحية والترفيهية في دبي.